أخبار محليةالأخبار الرئيسية

“المجلس الانتقالي” يعلن حالة الطوارئ جنوبي اليمن مع تصاعد الاحتجاجات

يمن مونيتور/ خاص:

أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، يوم الأربعاء، حالة الطوارئ والتعبئة العامة في المحافظات اليمنية الجنوبية الخاضعة لسيطرته بعد توسع رقعة الاحتجاجات التي تطالب بالخدمات العامة.

وقال زعيم المجلس “عيدروس الزُبيدي” في بيان نشره الموقع الرسمي للمجلس: ونهيب بقواتنا المسلحة الجنوبية البطلة وكافة تشكيلاتها الباسلة برفع درجة الجاهزية القتالية، ورفع حالة الاستنفار إلى أقصى درجة.

وأضاف: نهيب بقواتنا الأمنية للضرب بيدٍ من حديد على كل من تسول له نفسه زعزعة الأمن والاستقرار، وإثارة البلبلة والقلاقل.

وقُتل ثلاثة محتجين يوم الأربعاء برصاص القوات التابعة للمجلس الانتقالي أحدهم في مدينة عدن، واثنين في مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت-حسب ما نقل مراسلو “يمن مونيتور”

ودعا الزُبيدي: جميع الأُطر القيادية للمجلس الانتقالي الجنوبي بكل مستوياتها، وقيادات السلطة المحلية، في كافة محافظات الجنوب، البقاء في حالة انعقاد دائم.

ويطالب المحتجون بالخدمات العامة وتنديداً بانهيار العملة الوطنية.

وسيطر المجلس الانتقالي على عدن وعدد من المحافظات الجنوبية في أغسطس/آب2019، وطردت الحكومة الشرعية من عدن بعد اشتباكات قوية مع قواتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق