أخبار محليةاقتصاد

“النفط اليمنية” بعدن ترد على ما يتداول حول بيع “بنزين مغشوش” بمحطات وقود

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

ردت شركة النفط اليمنية بعدن(حكومية)، على ما يتم تداوله حول بيع “بنزين مغشوش” وغير مطابق للمواصفات القياسية في محطات الوقود.

وقالت الشركة في بيان لها، إنه ليس من ضمن مهام واختصاصات الشركة فحص عينات الوقود الواردة إلى ميناء مرسى الزيت عبر البواخر المخصصة أو حتى الكميات المستلمة عبر شركة مصافي عدن.

وأشارت الشركة، بأن مهمتها تتمثل في شراء واستلام المشتقات النفطية وضخ الكميات المطلوبة من خزانات شركة مصافي عدن إلى خزانات منشأة البريقة التابعة للشركة، والتي تقوم وبدورها بالتسويق الداخلي وتزويد السوق المحلية بالمشتقات النفطية بما فيها مادتي البنزين والديزل.

جاء ذلك، بعد أن وردت إليها بلاغات تتهم الشركة ببيع وتزويد محطات بيع الوقود ببنزين مغشوش في محطات الوقود بالعاصمة المؤقتة للبلاد.

وفي هذ الشأن، أوضحت الشركة، أن هناك شركة محايدة بين المصفاة وملاك الشحنات وتدعى “شركة سيبولت” وهي المسؤولة عن إجراء الفحوصات ومعايرة الكميات واصدار ما يلزم من تقارير حول مدى صلاحية ومطابقة المادة النفطية المستلمة مع المواصفات المطلوبة من عدمه، وقبل حتى ضخ الكميات من الباخرة الى خزانات شركة مصافي عدن.

ودعت الشركة في ختام بيانها، المواطنين ووسائل الإعلام إلى تحري الدقة والموضوعية في الأخبار التي تتداولها وعدم تصديق الشائعات التي تحاول بعض الجهات (لم تذكرها) بثها والترويج لها بهدف النيل من سمعه الشركة الوطنية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق