أخبار محلية

مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة 11 آخرين إثر انفجار لغم حوثي غربي اليمن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قتل ثلاثة مدنيين وأصيب 11 آخرين، اليوم الخميس، إثر انفجار لغم أرضي زرعة الحوثيون في احدى قرى مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة غربي اليمن.

وقال المرصد اليمني للألغام، إن “الثلاثة المدنيين قتلوا بانفجار لغم للحوثيين على متن حافلة نقل في قرية “الشجيرة” بمديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة”.

ولفت المرصد إلى أن “الإنفجار طال الحافلة أثناء نقلها معازيم لحضور حفلة زفاف بالقرية، وتسبب أيضاً بإصابة 11 مدنياً آخرين بجروح بعضها خطيرة منها بتر أطراف”.

ومنذ انقلاب جماعة الحوثي على الدولة أواخر 2014، واجتياحها للمدن اليمنية بقوة السلاح، استخدمت الألغام الأرضية في المحافظات التي دحرت منها.

وتقول الأمم المتحدة اليوم إن “الصراع في اليمن خلّف وراءه الكثير من الألغام الأرضية، والذخائر غير المنفجرة وغيرها من مخلفات الحرب القابلة للانفجار.

وفي ديسمبر الماضي قالت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية، في تقرير لها إنّ “الألغام الأرضية المتناثرة من قبل الحوثيين، وتم استخدامها على نطاق واسع في اليمن، تمثل خطرا على الأجيال القادمة في أفقر دولة بالعالم العربي”.

وخلال عام 2018 تسببت الألغام في مقتل 56 شخصا، من بينهم 20 طفلًا و8 نساء، كما بلغ عدد المصابين 31 شخصاً من بينهم 9 أطفال، وفق تقديرات مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى مقتل 233 ألف يمني خلال سنوات الحرب. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

الصورة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق