أخبار محلية

استمرار الاحتجاجات في تعز وسط اليمن للشهر الثاني على التوالي

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

تظاهر المئات من الموطنين في محافظة تعز وسط اليمن، اليوم الخميس، احتجاجا على تفشي الفساد وتدهور الأوضاع المعيشية وغياب الخدمات.

وأحرق المتظاهرون خلال مسراتهم الاحتجاجية إطارات السيارات أمام مقر السلطة المحلية في المحافظة، مرددين هتافات تطالب بـ”إقالة المسؤولين الفاسدين”.

وقال شهود عيان، إن عدد من جرحى الحرب في تعز قاموا بقطع شارع جمال وسط المدينة احتجاجا على تجاهل السلطات لمطالبهم.

وأكّد بيان صادر عن المظاهرة، على المطالب المستمرة للأسبوع السادس على التوالي، والمتمثلة في توفير الخدمات المتمثلة بالكهرباء والماء وبقية الخدمات الأساسية.

وللأسبوع السادس على التوالي، تشهد مدينة تعز عدة مظاهرات احتجاجية منددة بتدهور الوضع المعيشي وانتشار الفساد.

والثلاثاء، أصدر محافظ تعز قررا بإيقاف مديري النقل والكهرباء محمد النقيب، وعارف عبدالحميد، تزامنا مع استمرار الاحتجاجات.

ووسط أوضاع اقتصادية ومعيشية صعبة، يشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

ويعتمد 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، على الدعم والمساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق