أخبار محليةالأخبار الرئيسية

البنك الدولي يوافق على تقديم منحة إضافية لدعم لقاحات كورونا في اليمن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

وافق البنك الدولي، الخميس، على تقديم مجموعة من المنح بقيمة 20 مليون دولار دعماً لإطلاق حملة تطعيم ضد الفيروس المستجد في اليمن.

وقال البنك في بيان له، إن هذه المنح تضم 9 ملايين دولار من المؤسسة الدولية للتنمية، و7.76 ملايين دولار من وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث والتنمية في المملكة المتحدة، و3.25 ملايين دولار من صندوق التأهب والاستجابة للطوارئ الصحية.

وهذا أول تمويل إضافي لمشروع التصدي لجائحة كورونا في اليمن، مما يرفع إجمالي مساهمات البنك الدولي في جهود الحكومة لمكافحة الفيروس والحملة الوطنية للتطعيم إلى 47 مليون دولار، وفق بيان البنك.

وقالت تانيا ميير مديرة مكتب اليمن بالبنك الدولي: “لقد ألحقت سنوات الصراع في اليمن أضراراً بالغة بالنظام الصحي. فنحو نصف المنشآت الصحية في البلاد توقف عن العمل، ويعاني النصف الآخر الذي لا يزال مفتوحاً من نقص المستلزمات الأساسية – بما في ذلك إمدادات المياه والوقود والأكسجين..”.

من جانبه، قال خورخيه أ كوراسا، الخبير الاقتصادي الأول بقطاع الممارسات العالمية للصحة والتغذية: “سيلعب التمويل الإضافي لمشروع التصدي للجائحة في اليمن دوراً مهماً في حملة التطعيم من خلال دعم تكاليف إعطاء اللقاحات للسكان”.

ولفت إلى أن الدعم من شأنه أن يعمل على تحسين الخدمات التي تقدمها المختبرات الوطنية، وتدعيم قدرات مراقبة الأوبئة والتدبير العلاجي للمصابين بفيروس كورونا، وضمان تطبيق الإجراءات الوقائية البيئية والاجتماعية”.

وحتى اليوم الجمعة، بلغ إجمالي الحالات المؤكدة والمصابة بفيروس كورونا في مناطق الحكومة اليمنية (6875) منها (1352) حالة وفاة و(3846) تعافي، ولا يشمل ذلك مناطق الحوثيين الذين يرفضون الكشف عن حالات الوباء في مناطق سيطرتهم.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق