منوعات

مديرة الوكالة الأوروبية للأدوية تدعو لضمان حصول “العالم بأسره” على اللقاحات

يمن مونيتور/قسم الأخبار

دعت مديرة الوكالة الأوروبّية للأدوية الجمعة إلى ضمان حصول “العالم بأسره” على اللقاحات المضادّة لكوفيد-19، في حين يُتوقّع أن تُقدّم القوى العظمى في مجموعة السبع تعهّداً بتوفير مليار جرعة للدول الأكثر فقراً.

وأكّدت إيمير كوك في مقابلة مع وكالة فرانس برس أنّ الهيئة المنظّمة للدواء في أوروبا لا تزال واثقةً بفعاليّة اللقاحات المضادّة لفيروس كوفيد-19 في مواجهة انتشار نسخ متحوّرة من الفيروس، غير أنّها أشارت إلى أنّ الوضع يمكن أن “يتطوّر سريعاً”.

ويُنتظر أن يُضفي قادة مجموعة السبع الطابع الرسميّ، خلال قمّتهم في خليج كاربيس في إنكلترا، على وعد بتقديم مليار جرعة لأكثر الفئات حرماناً، في لفتة تُعتبر مشجّعة لكنّها غير كافية بالنسبة إلى كثير من المنظّمات غير الحكوميّة.

وقالت كوك “هذا ليس ضمن اختصاص الوكالة الأوروبّية للأدوية، لذلك لا يمكنني التحدّث إلا من وجهة نظر شخصيّة، وأعتقد فعلاً أنّنا في حاجة إلى ضمان توافر (اللقاحات) والوصول إليها في أنحاء العالم كافّة، وليس فقط في البلدان القادرة على شرائها”.

وبعد أن واجهت صعوبات في البداية، انطلقت حملة التطعيم في الاتحاد الأوروبي، ويعود ذلك بشكل خاصّ إلى التصريح باستخدام لقاحات فايزر/بايونتيك، موديرنا، أسترازينيكا وجونسون أند جونسون.

وتابعت المسؤولة الإيرلنديّة التي ترأس الوكالة الأوروبّية للأدوية منذ تشرين الثاني/ نوفمبر 2020، “اعتقدتُ أنّنا سنكون في مرحلة أقل تقدّماً بكثير ممّا نحن عليه اليوم. إنّه أمر استثنائي أن تكون لدينا أربعة لقاحات في الوقت الذي أُعلِن عن الجائحة قبل 15 شهرا”.

ويُثير ظهور نسخ متحوّرة من الفيروس، ولا سيّما المتحوّر دلتا الذي رُصِد للمرّة الأولى في الهند، مخاوف كثيرة.

وقالت كوك “حتّى الآن، نحن مقتنعون بأنّ اللقاحات تظلّ فعّالة ضدّ النسخ المتحوّرة المنتشرة، لكنّ الوضع يمكن أن يتغيّر سريعاً”.

 

(أ ف ب)

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق