أخبار محلية

ثمان محافظات يمنية تستنكر الجريمة المروعة التي ارتكبها الحوثيون في مأرب

يمن مونيتور – قسم الأخبار

استنكرت ثمان محافظات يمنية، اليوم الأحد، الجريمة المروعة التي ارتكبها الحوثيون، أمس السبت في مدينة مأرب، ما أسفر عن مقتل 21 بينهم طفلان.

جاء ذلك، في بيان إدانة، للمجلس التنسيقي للسلطات المحلية لمحافظات “أمانة العاصمة وذمار والحديدة، وصعدة، والمحويت، وإب، وعمران، وريمة”.

وأفاد البيان، “أن هذه الجريمة المروعة تؤكد أن مليشيات الحوثي مستمرة في نهجها الاجرامي تجاه المدنيين من خلال استهدافها المتكرر للأحياء السكنية والأسواق الشعبية ومخيمات وتجمعات النازحين ومنازل المواطنين في محافظة مأرب”.

وانتقد البيان “صمت المجتمع الدولي تجاه هذه الجرائم الإرهابية المتواصلة التي ترتكبها مليشيا الحوثية بحق أبناء الشعب اليمني بصواريخ وطائرات إيرانية وبإيعاز ودعم مباشر من نظام الملالي من طهران”.

وأكد البيان “أن لا خيار أمام اليمنيين لوقف هذه الجرائم، سوى الالتفاف خلف الجيش الوطني ودعم صموده ومساندته لاستكمال معركة تحرير اليمن وتحرير كل شبر من تراب الوطن منها”.

والسبت قالت مصادر لـ”يمن مونيتور” إن “مجزرة مروعة وقعت بسبب قصف الحوثيين الذي بدأ بصاروخ باليستي استهدف محطة مشتقات نفطية في “حي الروضة” بمدينة مأرب أعقبه هجوم بطائرة مسيرة مفخخة، ما أسفر عن مقتل 21 شخصاً بينه طفلان.

وبدأ الحوثيون في فبراير / شباط هجوماً كبيراً على للسيطرة على محافظة مأرب الغنية بالنفط شرقي صنعاء، والتي تستضيف قرابة مليوني نازح. لكنهم فشلوا حتى الآن في تحقيق أي تقدم بسبب المقاومة الشديدة للجيش والقبائل المحلية، لذلك يقصف الحوثيون بين وقت وآخر المدينة ذات الكثافة السكانية العالية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق