أخبار محليةالأخبار الرئيسية

قتلى وجرحى من الحوثيين في كمين للجيش اليمني شرقي الجوف

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

سقط عدد من مقاتلي جماعة الحوثي المسلحة، اليوم الخميس، في كمين للجيش اليمني استهدف مجاميع حوثية، في جبهة الخنجر شمال مدينة الحزم بمحافظة الجوف.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، إن “إن مجاميع من مليشيا الحوثي حاولت التسلل إلى أحد المواقع العسكرية غرب معسكر الخنجر إلا أن أبطال الجيش كانوا يرصدون تحركاتها منذ البداية وأوقعوها في كمين”.

وأكد المصدر أن “الكمين أسفر عن سقوط غالبية تلك العناصر بين قتيل وجريح فيما لاذ من تبقى منهم بالفرار، مخلفين ورائهم عتادهم وجثث قتلاهم”.

ومنذ مطلع الأسبوع الجاري، يخوض الجيش اليمني والمقاومة الشعبية معارك متواصلة على امتداد مسرح العمليات في جبهة الخنجر، تكبّدت خلالها “مليشيا الحوثي” خسائر لا تحصى في العتاد والأرواح وفقا للمصدر.

ومنذ أشهر، يخوض الجيش اليمني المقاومة الشعبية وبإسناد من تحالف دعم الشرعية معارك استنزاف واسعة ضد الحوثيين، على امتداد مسرح العمليات القتالية من شرق مدينة الحزم بالجوف إلى جنوب مأرب، وسط خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المهاجمين الحوثيين.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات غربية إلى سقوط أكثر من233 ألف يمني خلال السنوات الست. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حسب الأمم المتحدة، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق