أخبار محلية

مباحثات يمنية أمريكية حول الدور الإيراني المقوض للسلام في اليمن

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

بحث وزير الخارجية أحمد عوض بن مبارك، مع المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران روبرت مالي، “الدور المزعزع والتدخلات الإيرانية التخريبية التي تقوض عملية السلام في اليمن”.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”، إن وزير الخارجية طالب، الولايات المتحدة، بممارسة المزيد من الضغط على إيران لوقف دعمها لجماعة الحوثي.

وقال بن مبارك، إن “إيران لعبت خلال السنوات الماضية دورا سلبيا في اليمن من خلال توظيفها للمليشيات الحوثية لتنفيذ أجندتها الرامية لزعزعة أمن واستقرار البلاد والمنطقة العربية”.

وأضاف: “سبب إطالة الحرب في اليمن هو استمرار الدعم العسكري الإيراني للميليشيات الانقلابية والذي تعمل من خلاله ليس فقط على تدمير البلاد ومفاقمة الكارثة الإنسانية، بل تحويل الأراضي اليمنية إلى منصة لابتزاز دول الجوار وتهديد الأمن والسلم الدولي”.

ودعا الولايات المتحدة لـ”ممارسة المزيد من الضغوط على النظام الإيراني لوقف الدعم العسكري وتهريب الأسلحة للمليشيات الحوثية التي تستخدمها لاستهداف المدنيين سواء باليمن أو دول الجوار”.

وشدد على أن “استمرار الدعم الإيراني للحوثيين يقوض الجهود الرامية لإنهاء الحرب وإحلال السلام في اليمن”.

من جانبه قدم المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، إحاطة موجزة عن موقف الولايات المتحدة في التعامل مع الملف النووي الإيراني وجهود المفاوضات التي تعقد حالياً في فيينا.

وأشار إلى أهمية استمرار الجهود لإنهاء الحرب وإحلال السلام في اليمن، مؤكداً موقف بلاده الداعم لأمن ووحدة واستقرار اليمن.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق