أخبار محليةالأخبار الرئيسية

وزير الداخلية اليمني يقول إن الوضع الأمني في عدن بات مقلقا

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قال وزير الداخلية اليمني، إبراهيم حيدان، إن “الوضع الأمني في العاصمة المؤقتة عدن مقلق وليس بالمستوى المطلوب لعدم وجود وحدة أمنية وتعدد الأجهزة الأمنية والتداخل في مهامها”.

وأضاف حيدان في لقاء تلفزيوني، بأن “الحكومة سعت جاهدة لتنفيذ اتفاق الرياض وتحكيم العقل والبدء بتنفيذ الشق السياسي قبل الشق العسكري وذلك بهدف إعطاء الثقة الأكبر للمجلس الانتقالي “المدعوم اماراتيا”.

وأكد استمرار “الحكومة اليمنية في تنفيذ اتفاق الرياض رغم العراقيل والصعوبات التي تفرضها المليشيات الحوثية عبر خلاياها النائمة في العاصمة عدن”.

واتهم الحوثيين “بعرقلة عمل الحكومة واستقبالها بالصواريخ, مؤكداً بأنه ألقي “القبض على خلايا حوثية من قبل أجهزة المجلس الانتقالي” مدعوم من أبوظبي وشريك في الحكومة الجديدة.

ولفت إلى أن “هناك رؤية لحكومة الكفاءات السياسية لحل مشكلة رواتب الأمن والجيش ووضع الحلول لعملية تسليم الرواتب”.

وأشار الوزير حيدان بأن زيارته لمدينة سيئون بمحافظة حضرموت دورية وتندرج ضمن واجبه لتلمس الأوضاع الأمنية ومعالجة الاختلالات بالتعاون والتنسيق مع السلطات المحلية بالمحافظات.

وتواجه الحكومة اليمنية تحديات في المحافظات الجنوبية المحررة من الحوثيين، حيث يسيطر المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات على معظم المحافظات ويديرها بديلاً عن السلطة الشرعية بما في ذلك الأمن والجيش.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق