عربي ودولي

وفاة المعارض السوري البارز “ميشيل كيلو” بفيروس كورونا

يمن مونيتور/ رويترز:

قال سياسيون معارضون يوم الاثنين إن المعارض السوري البارز ميشيل كيلو، وهو كاتب تسببت معارضته لقيادة بلاده في سجنه، توفي في فرنسا بكوفيد-19.

وانخرط كيلو، وهو مسيحي في أوائل الثمانينات من العمر من مدينة اللاذقية، في صفوف المعارضة في وقت مبكر من الصراع الذي بدأ قبل نحو عشر سنوات في سوريا والذي تصاعد بعد حملة على الاحتجاجات الحاشدة على حكم الرئيس بشار الأسد.

وقبل انتقاله إلى المنفى، حاول كيلو العمل في حدود النظام السياسي السوري الذي يهيمن عليه حزب البعث منذ عقود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق