أخبار محلية

(وكالة): الحكومة اليمنية ترفض المشاركة في مفاوضات جديدة حول اتفاق الحديدة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قالت مصادر حكومية يمنية، اليوم الأربعاء، إن الحكومة الشرعية اعتذرت عن المشاركة في مفاوضات بالأردن دعت إليها الأمم المتحدة حول اتفاق الحديدة (غربي البلاد)، الموقع مع الحوثيين.

ونقلت وكالة “شينخوا” الصينية عن المصادر قولها، “إن الأمم المتحدة دعت الفريقين الحكومي والحوثيين في لجنة تنسيق إعادة الانتشار وتنفيذ اتفاق الحديدة، إلى عقد مفاوضات مشتركة في العاصمة الأردنية عمان، لكن الحكومة اعتذرت حيث علّقت عملها سابقاً على خلفية مقتل ضابط ارتباط برصاص الحوثيين”.

وقال المصدر إن المفاوضات كانت تهدف بشكل أساسي لإعادة عمل اللجنة المتوقفة منذ أكثر من عام.

وأضاف: “اعتذرنا عن الاجتماع المشترك خارج اليمن، وعقدنا اجتماعا ثنائيا مع البعثة الأممية يومي 10 و11 من أبريل الجاري في عدن”.

وفشلت الأمم المتحدة، في جمع الطرفين في مشاورات منذ ديسمبر/كانون الأول2018 التي خرجت باتفاق السويد، الذي فشل -حتى الآن- في تطبيقه، ويحتوي على اتفاق خاص بالحديدة؛ واتفاق لتبادل الأسرى والمعتقلين، وتفاهمات بشأن تعز.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى مقتل 233 ألف يمني خلال سنوات الحرب. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق