أخبار محليةالأخبار الرئيسية

البنتاغون تقول إنها تساعد الدفاعات السعودية مع تنشيط الدبلوماسية في اليمن

يمن مونيتور/ ترجمة خاصة:

قالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) جيسيكا ماكنولتي، يوم الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تعمل مع المملكة العربية السعودية لمساعدتها في الدفاع عن نفسها مع تنشيط الدبلوماسية في نفس الوقت لإنهاء الصراع في اليمن.

وقال مكنولتي “الولايات المتحدة تواصل العمل مع شركائنا السعوديين لمساعدة المملكة في الدفاع عن نفسها من التهديدات الخارجية، وفي الوقت نفسه تنشيط الدبلوماسية لإنهاء الصراع في اليمن”.-حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك” في نسختها الانجليزية.

وأكدت ماكنولتي أن الهجمات عبر الحدود ضد السعودية من قبل الحوثيين في اليمن تتعارض مع القانون الدولي وتقوض كل الجهود المبذولة لتعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.

ويقوم المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينغ، إلى جانب مارتن غريفيث مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن بجهود في محاولة لدفع الأطراف اليمنية للتفاوض على اتفاق سلام.

وجاء تعيين الدبلوماسي المخضرم ليندركينغ بين الخطوات التي اتخذتها إدارة جون بايدن في مستهل ولايته، والتي تشير –حسب محللون- إلى تغيير واشنطن نهجها إزاء الأزمة اليمنية وتفعيل جهودها لإنهاء النزاع.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات غربية إلى سقوط أكثر من233 ألف يمني خلال السنوات الست. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حسب الأمم المتحدة، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق