أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الحكومة اليمنية تنفي مغادرة أعضاءها العاصمة عدن

يمن مونتيور/ قسم الأخبار

نفت الحكومة اليمنية، اليوم السبت، إشاعات مغادرة أعضاء من الوزراء مقر إقامتهم في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء اليمينة الرسمية، عن مصر في رئاسة مجلس الوزراء، تأكيده أن الوزراء يمارسون أعمالهم الاعتيادية في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة ويقومون بأداء مسؤولياتهم ومهامهم رغم كل التحديات القائمة.

‎وأوضح المصدر “أن لا صحة لما يتم الترويج له من اشاعات مغرضة عن مغادرة الوزراء”.

وأشار إلى أن رئيس الوزراء يتواجدون في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة ولديهم أنشطة وتحركات يومية، وأن سفر أي عضو في الحكومة يرتبط بالمهام الرسمية واحتياجات العمل ويتم العودة مباشرة إلى العاصمة المؤقتة حال انتهاء المهمة.

‎وحث المصدر، الجميع على عدم الالتفات للشائعات ومساندة الحكومة لتأدية التزاماتها تجاه المواطنين.

وجدد التأكيد، أن الحكومة بجميع القوى والمكونات السياسية المشاركة فيها عازمة على القيام بمسؤولياتها والمضي قدما في استكمال تنفيذ اتفاق الرياض.

وكانت وسائل إعلام محلية، قد ذكرت في وقت سابق ابناء عن مغادرة الوزراء مقر إقامتهم في عدن متوجهين إلى مصر والسعودية، بعد 10 أيام من اقتحام موالين للانتقالي قصر معاشيق.

وفي 18 ديسمبر الماضي، شكلت الحكومة اليمنية الجديدة مناصفة بين الشمال والجنوب، وحاز المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات والمسيطر على عدن 5 حقائب فيها من أصل 24.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق