أخبار محليةتفاعلمجتمع

صحفي فرنسي يسافر إلى سقطرى لتدريس طلابها اللغة الإنجليزية

يمن مونيتور/قشن برس

روى صحفي فرنسي حكاية زيارته إلى أرخبيل سقطرى، بعد محاولات سابقة لم تنجح بسبب التعقيدات الكبيرة التي خلفتها الحرب الدائرة في اليمن.

وفي حديث مع فريق “قشن برس” قال الصحفي كونتين مولر الذي وصل سقطرى قبل نحو ثلاثة أسابيع” كانت رحلة الوصول إلى الأرخبيل معقدة للغاية”.

وأضاف” هذه هي المرة الثالثة التي حاولت فيها الوصول إلى الجزيرة، حيث سبق لي في الماضي محاولة الوصول بالقارب من مدينة صلالة العمانية، لكن لم أوفق في ذلك، ما جعلني مضطرا للعودة إلى فرنسا”.

وتابع ” وجدت طريقا إلى سقطرى عبر مطار القاهرة الدولي، لكن على الرغم من حصولي على تأشيرة الدخول إلى الأرخبيل، إلا أنه كانه يتوجب عليّ الحصول على الموافقة الأمنية التي كان الحصول عليها أمر صعب”.

وأردف” لحسن الحظ، كان لدي الصديق محمد خليفة (ناشط سقطري بارز) ” ساعدني في هذا الأمر، وبعدها انتقلت جوا من القاهرة إلى مطار سيئون في محافظة حضرموت.

ولفت إلى أن محمد الخليفة طلب منه أن يعمل في سقطرى مدرسا للغة الفرنسية، وهو ما تم الموافقة عليه.

وأوضح” تواصلت مع محمد الصيف الماضي، وقد تعرفت عنه بفضل موقعكم” قشن برس”.

ويعبر مولر عن سعادته في الوصول قائلا” إنها فكرة رائعة أن نعطي شيئا لسقطرى..إذا تمكن بعض الشباب هنا من إحراز تقدم في تعلم اللغة الفرنسية، فسأكون سعيدًا”.

كما أعرب عن سعادته بطلابه” إنهم شباب وشابات في غاية الروعة”.

وختم مولر تصريحه قائلا “سأستمر إلى جانب محمد خليفة ومشاريعه التي تخدم أفراد مجتمعه.. إنه رجل صادق ومجتهد ويحظى باحترام كبير”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق