أخبار محلية

الولايات المتحدة: لا سلام إذا استمر الحوثيون في هجماتهم على الشعب اليمني

يمن مونيتور/ قسم الأخبار:

قالت الولايات المتحدة، يوم الثلاثاء، إن من غير الممكن حدوث وقف إطلاق نار وسلام في اليمن إذا استمر الحوثيون في هجماتهم على الشعب اليمني.

وقالت المبعوث الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة “ليندا توماس غرينفيلد”، في كلمتها بجلسة مجلس الأمن الخاصة باليمن، “لا يمكن أن يكون هناك وقف لإطلاق النار ولا سلام في اليمن إذا واصل الحوثيون هجماتهم اليومية ضد الشعب اليمني والسعودية”.

وقالت: “يجب على جميع أطراف هذا الصراع التوقف عن القتال، فالسلام هو الطريق الوحيد إلى الأمام”.- حسب كالة أنباء الأناضول.

وأشارت إلى أن من الضروري أن “يتوقف الموت والعنف في اليمن”. كما دعت الحوثيين إلى “قبول وقف فوري وشامل لإطلاق النار على مستوى البلاد ووقف جميع الهجمات”.

وأضافت: “تدرك جميع الأطراف الخطوات اللازمة للمضي قدمًا نحو وقف إطلاق نار شامل على مستوى البلاد ومحادثات سياسية، ونحن ندعوهم الآن إلى تنفيذ هذه الخطوات”.

وقالت إن بلادها تقوم حالياً: “بتكثيف دبلوماسيتها من أجل إنهاء الحرب وتعمل بلا كلل، بالتنسيق الكامل مع المبعوث الأممي الخاص مارتن غريفيث ، لتهيئة الظروف للأطراف للتوصل إلى وقف إطلاق النار وإنهاء النزاع عن طريق التفاوض”.

واستأنف الحوثيون مطلع فبراير/شباط تحرّكهم للسيطرة مدينة مأرب، الواقعة على بعد 120 كلم شرق العاصمة صنعاء، حيث يعيش قرابة مليوني نازح. لكنهم فشلوا في تحقيق أي تقدم كبير نحو المدينة الغنية بالنفط حيث يتلقون مقاومة كبيرة من الحكومة اليمنية والمقاومة الشعبية.

وصعد الحوثيون من هجماتهم على المملكة العربية السعودية خلال الأسابيع الماضية، عقب إزالة الولايات المتحدة لجماعة الحوثي من قوائم الإرهاب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق