أخبار محليةاخترنا لكم

الجيش اليمني يدفع بتعزيزات عسكرية جديدة إلى مأرب

يمن مونيتور/ قسم الأخبار:

دفع محور “طور الباحة” في محافظة لحج جنوبي اليمن، يوم الجمعة، بمئات المقاتلين لتعزيز القوات الحكومية في محافظة مأرب شرقي البلاد حيث تدور معارك طاحنة منذ مطلع الشهر الماضي مع الحوثيين.

ونقل موقع الجيش اليمني عن “اللواء أبوبكر الجبولي” قوله إن هذه هي الدفعة الثالثة: والقوة البالغ قوامها 500 مقاتل من مختلف وحدات محور طور الباحة، وذلك من اللواء الثامن احتياط والتاسع مشاة واللواء 120 مدفعية والسادس حماية منشآت إضافة الى سرية من فرع الشرطة العسكرية بمحور طور الباحة.

وأكد أن هناك دفعة أخرى ستعقبها، تنفيذاً لتوجيهات وزارة الدفاع.

وأوضح اللواء الجبولي “بأن المحور درب نحو خمسة آلاف مقاتل من خمسة ألوية تابعة لمحور طور الباحة على استعداد تام لتعزيز الجبهات ورفدها بالمقاتلين”.

وقال “المواجهة مواجهة وطنية نكون فيها أو لا نكون”.

واستأنف الحوثيون مطلع فبراير/شباط تحرّكهم للسيطرة مدينة مأرب، الواقعة على بعد 120 كلم شرق العاصمة صنعاء، حيث يعيش قرابة مليوني نازح. لكنهم فشلوا في تحقيق أي تقدم كبير نحو المدينة الغنية بالنفط حيث يتلقون مقاومة كبيرة من الحكومة اليمنية والمقاومة الشعبية.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وقتل عشرات الآلاف نتيجة الحرب وتشير تقديرات غربية إلى سقوط أكثر من233 ألف يمني خلال السنوات الست. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم، حسب الأمم المتحدة، إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق