أخبار محليةالأخبار الرئيسية

وزير الخارجية اليمني لـ”ليندركينغ”: الحكومة تمد يدها للسلام إذا وجدت شريكا حقيقيا

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

بحث وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك، اليوم الجمعة، مع المبعوث الأمريكي تيم ليندركنغ جهود السلام.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن اللقاء جرى في العاصمة السعودية الرياض، وبحث خلاله الجانبان تبعات استمرار التصعيد “الحوثي” في محافظة مأرب شرقي اليمن، والجهود الرامية إلى التهدئة وتحقيق السلام.

واستنكر بن مبارك “استمرار الحوثيين في استهداف المدنيين في مأرب، متجاهلين النداءات الدولية لوقف التصعيد”.

وقال إن “الجيش الوطني وأبناء القبائل يواجهان العدوان الحوثي بإرادة صلبة وليس دفاعا عن اليمن فحسب وإنما من أجل أمن واستقرار المنطقة”.

وتابع أن “الحكومة تمد يدها للسلام إذا وجدت شريكا حقيقيا”، داعيا الحوثيين إلى “الانصياع لصوت العقل وتقديم مصلحة اليمنيين على أجندة إيران التدميرية في المنطقة”.

من جانبه، أكد المبعوث الأمريكي موقف بلاده الداعي إلى ضرورة وقف “الحوثي” جميع العمليات العسكرية في مأرب، والاستجابة للجهود الدولية الرامية إلى إيجاد حل سياسي ينهي الحرب​​​​​​.

والخميس، أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، تمسكها بحل الأزمة اليمنية بما يضمن أمن السعودية، لكنها شددت على عدم وجود حل عسكري.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، خلال إفادة صحفية “إنّ واشنطن لا ترى حلا عسكريا للأزمة في اليمن”.

وأضاف أن واشنطن “ستعمل مع الأطراف المعنية في اليمن لحل الأزمة الإنسانية هناك”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق