أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الجيش اليمني يعلن مقتل 30 حوثياً وإسقاط طائرة “مفخخة” في معارك غربي مأرب

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

قتل ما لا يقل عن 30 مسلحاً حوثياً، اليوم الخميس، بمعارك مع قوات الجيش اليمني، بمحافظة مأرب، شرقي البلاد.

ونقل موقع “سبتمبر نت”، الناطق باسم الجيش :”إن رجال الجيش الوطني كسروا هجوماً انتحارياً شنته مليشيا الحوثي اليوم على أحد المواقع العسكرية في جبهة المشجع، غربي مأرب”.

وأضاف المصدر، أن المعارك انتهت بمقتل ما لا يقل عن 30 عنصراً من الحوثيين وجرح آخرين، “فيما لاذ من بقي من العناصر المهاجمة بالفرار”.

وأشار إلى أن مدفعية الجيش استهدفت تجمعات متفرقة للحوثيين في الجبهة، فيما استهدف طيران تحالف دعم الشرعية تعزيزات حوثية كانت في طريقها إلى الجبهة ذاتها.

وأفاد المصدر، بأن القصف “أسفر  عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المليشيا الحوثية الإنقلابية”.

على الصعيد، أفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، أن “دفاعات الجيش الوطني أسقطت طائرة مسيرة متفجرة تابعة لمليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران في جبهة صرواح غربي مأرب”.

وللأسبوع الثاني على التوالي، يخوض الجيش اليمني المقاومة الشعبية وبإسناد من تحالف دعم الشرعية معارك استنزاف واسعة ضد الحوثيين، على امتداد مسرح العمليات القتالية من شرق مدينة الحزم بالجوف إلى جنوب مأرب، وسط خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المهاجمين الحوثيين.

واستأنف الحوثيون مطلع فبراير/شباط تحرّكهم للسيطرة مدينة مأرب، الواقعة على بعد 120 كلم شرق العاصمة صنعاء، حيث يعيش قرابة مليوني نازح. لكنهم فشلوا في تحقيق أي تقدم كبير نحو المدينة الغنية بالنفط حيث يتلقون مقاومة كبيرة من الحكومة اليمنية والمقاومة الشعبية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق