أخبار محليةالأخبار الرئيسية

السعودية تحيط مجلس الأمن علما باتخاذ إجراءات ضد الحوثيين

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أبلغت السعودية، مجلس الأمن الدولي، بأنها ستتخذ كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على أراضيها وسلامة مواطنيها من هجمات “الحوثيين الإرهابية”.

جاء ذلك في رسالة بعث بها المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، مساء الخميس، إلى مجلس الأمن الدولي، وفق وكالة الأنباء الرسمية السعودية.

وقال المعلمي: “بناء على تعليمات حكومتي، أكتب بخصوص استمرار الأعمال العدائية العسكرية التي ترتكبها مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران ضد السعودية، في انتهاك صارخ للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن”.

وأضاف أن “السعودية ستتخذ كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على أراضيها، والحفاظ على سلامة مواطنيها والمقيمين فيها، وفقًا لالتزاماتها بموجب القوانين الدولية”.

ودعا المعلمي، مجلس الأمن إلى التنديد بأعمال الحوثي وتحمل مسؤوليته تجاه الجماعة لوقف “تهديداتها للسلم والأمن الدوليين”.

ويوم الأربعاء 10 فبراير/شباط استهدف الحوثيون طار أبها بأربع طائرات مسيرة “مفخخة” أدى إلى حريق في طائرة مدنية تم السيطرة عليه، وقال التحالف إن الهجوم: تم بنسخة من طائرة أبابيل تي إيرانية الصنع.

يشن الحوثيون بشكل يومي هجمات على أراضي المملكة العربية السعودية، منذ أن أعلنت الإدارة الأمريكية إنهاء دعمها للعمليات الهجومية في اليمن، وإخراج “الحوثيين” من قائمة الإرهاب.

وفي الخامس من فبراير/شباط أعلن الرئيس جو بايدن إنهاء الدعم الأمريكي للعمليات الهجومية التي يقوم بها التحالف ضد الحوثيين في اليمن، وبعد 24 ساعة من هذا الإعلان، أبلغت الخارجية الأمريكية، الكونجرس نيتها إلغاء قرار تصنيف جماعة الحوثي كمنظمة إرهابية أجنبية، وهو ما دخل، يوم الخميس، حيز التنفيذ بقرار رسمي.

وحسب إحصاء “يمن مونيتور” فقد شن الحوثيون تسع هجمات منفصلة منذ السادس من فبراير/شباط وحتى يوم الخميس 11 فبراير/شباط ب (13) طائرة مسيرة مفخخة، وصاروخ باليستي واحد.

ودانت الخارجية الأمريكية هجمات الحوثيين على السعودية، وقال المتحدث باسمها يوم الأربعاء: إن إلغاء التصنيف لا علاقة له على الإطلاق بالسلوك البغيض للحوثيين. فلا نمك شك بما يرتكبونه فهم مسؤولون عن هجمات ضد المدنيين وخطف مواطنين أمريكيين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق