عربي ودولي

فريق من “الصحة العالمية” يدرس أصول كورونا في ووهان الصينية

يمن مونيتور/الأناضول

أجرى فريق تابع لمنظمة الصحة العالمية، الجمعة، أولى زياراته الميدانية في مدينة ووهان الصينية، في إطار مهمته في دراسة أصول فيروس كورونا.

وحسب وسائل إعلام محلية، فإن الفريق زار مستشفى مقاطعة “هوبي” الذي استقبل أولى حالات الإصابة بالفيروس.

والتقى الوفد أيضا أعضاء اللجنة الصحية الوطنية الصينية.

ومن المخطط أن يزور خبراء الصحة العالمية في الأيام القادمة، “سوق هوانان للمأكولات البحرية”، الذي يعد بؤرة ظهور الفيروس، فضلا عن معهد علم الفيروسات في ووهان، والذي كان يجري أبحاثا على فيروسات كورونا قبيل بدء الوباء.

ووصل الفريق إلى ووهان في طائرة خاصة في 14 يناير/ كانون الثاني الجاري، قبل أن يخضعوا للحجر الصحي لمدة 14 يوما عقب وصولهم، أجروا خلالها لقاءات واجتماعات مع المسؤولين الصينيين عبر اتصالات مرئية.

ويضم فريق الصحة العالمية خبراء وباحثين من الولايات المتحدة، وأستراليا، وألمانيا، واليابان، وبريطانيا، وروسيا، وهولندا، وقطر، فيتنام.

وتأتي تلك الخطوة بعد مفاوضات جارية منذ فترة طويلة، لاسيما وأن بكين تفرض رقابة صارمة على مراكز الأبحاث الوطنية ووسائل الإعلام الصينية التي تبحث في شأن جائحة كورونا.

وكانت الصين رفضت في وقت سابق طلبا أمريكيا لإجراء تحقيق حول أصول الفيروس، كما أوقفت تصدير منتجاتها إلى أستراليا عقب دعوة الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية لفتح تحقيق دولي حول الفيروس في أبريل/ نيسان 2020.

وظهر الفيروس في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي. –

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق