أخبار محلية

اشتباكات بين الحوثيين والقوات المشتركة في “الحديدة” غربي اليمن

يمن مونيتور/ خاص:

قال مسؤول عسكري، يوم الأحد، إن اشتباكات عنيفة تجددت بين الحوثيين والقوات المشتركة الموالية للحكومة اليمنية في محافظة الحديدة غربي اليمن.

وأضاف المسؤول: أن القوات المشتركة تصدت لهجوم حوثي شمالي مديرية حيس، على البحر الأحمر، وأعطبت ثلاثة آليات للحوثيين، وتحاصر منذ الصباح مجموعة أخرى حاولت التسلل إلى المواقع الأمامية للقوات.

وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات استمرت ساعات.

ولم يشر المصدر إلى الضحايا من الطرفين.

ويوم السبت قال المصدر إن القوات المشتركة قتلت خمسة حوثيين حاولوا التسلل إلى مواقعهم في مديرية الدريهمي جنوبي مدينة الحديدة.

والقوات المشتركة يقودها طارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح الذي بدّل تحالفه من الحوثيين إلى التحالف العربي الذي تقوده السعودية بعد أن قتل الحوثيون عمه في ديسمبر/كانون الأول 2017م. ولا تخضع هذه القوات لهيئة الأركان اليمنية وتتلقى دعمها من دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتخضع محافظة الحديدة لاتفاق وقف إطلاق نار وقعته الحكومة اليمنية والحوثيين نهاية 2018م، لكنها هدنة هشة، وعادة ما تتجدد الاشتباكات بشكل شبه يومي بين القوات المشتركة والحوثيين المدعومين من إيران.

وتصاعدت الحرب في اليمن منذ عام 2014، عندما سيطر الحوثيون على صنعاء ومعظم محافظات البلاد ما أجبر الرئيس عبد ربه منصور هادي وحكومته، المعترف بها دوليا، على الفرار من العاصمة صنعاء. وفي مارس/أذار2015 تشكل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة الشرعية ومنذ ذلك الوقت ينفذ غارات جوية ضد الحوثيين في أكثر من جبهة.

ويشن التحالف غارات جوية بشكل مستمر على مناطق سيطرة الحوثيين، ويطلق الحوثيون في المقابل صواريخ على المملكة العربية السعودية.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى مقتل 233 ألف يمني خلال سنوات الحرب. كما تسبب القتال الدائر في البلاد بأسوأ أزمة إنسانية في العالم إذ يحتاج نحو 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية أو الحماية، بما في ذلك 10 ملايين شخص يعتمدون على المساعدات الغذائية للبقاء على قيد الحياة.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق