أخبار محليةحقوق وحريات

منظمة حقوقية تطالب بموقف دولي صارم يوقف انتهاكات الحوثي المروعة شمالي تعز

يمن مونيتور/قسم الاخبار

قالت منظمة سام للحقوق والحريات، مساء الجمعة، إن الأنباء الواردة من منطقة الحيمة شمال تعز تظهر قيام جماعة الحوثي بممارسات خطيرة تدخل في إطار جرائم الحرب ضد السكان والتي تمثلت في القصف العشوائي واختطاف المدنيين.

وأكدت المنظمة في بيان لها أن فريقها الميداني يتابع التطورات الميدانية ويوثق العديد من الانتهاكات، والتي ستقوم بتفصيل ذكرها لاحقا في تقرير شامل حول مجموعة الممارسات المرتكبة.

وطالبت المنظمة بموقف دولي صارم يوقف الانتهاكات المروعة، واستخدام القوة المفرطة بحق المدنيين والعمل على ضمان توفير الضمانات الأساسية لحقوق الإنسان المكفولة وفق الاتفاقيات والمواثيق الدولية.

وفي وقت متأخر من مساء الجمعة، سقطت قذيفة مدفعية على حي المطار القديم (خاضع لسيطرة الجيش اليمني) غرب مدينة تعز.

وبحسب سكان محليون القذيفة تسببت بمقتل طفل، وإصابة طفلين آخرين، وامرأة بجروح خطيرة، نقلوا على إثرها إلى مستشفى البريهي القريب من المكان لتلقي العلاج.

من جانبه، اتهم نائب مسؤول التوجيه المعنوي بمحور تعز العسكري (حكومي) العقيد عبد الباسط البحر، الحوثيين بالمسؤولية عن القصف.

وقال البحر إن “قذيفة مدفعية أطلقها الحوثيون من مواقع تمركزهم شمال غرب مدينة تعز، أسفرت عن مقتل الطفل قصي أمين مسعد، وجرح 3 آخرين في حصيلة أولية”.

وأشار إلى تضرر عدد من السيارات والمنازل جراء سقوط القذيفة، دون مزيد من التفاصيل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق