أخبار محليةصحافة

أبرز ما تناولته الصحف الخليجية في الشأن اليمني

يمن مونيتور/وحدة الرصد/خاص

أبرزت الصحف الخليجية، اليوم الأحد، العديد من القضايا في الشأن اليمني، على كافة الأصعدة السياسية والعسكرية والإنسانية وغيرها.

وتحت عنوان “رئيس الوزراء اليمني يبدأ معركة إصلاح الاقتصاد من بوابة «البنك المركزي»” قالت صحيفة “الشرق الأوسط” إن رئيس مجلس الوزراء اليمني معين عبد الملك أمس (السبت) بدأ معركة حكومته لإصلاح الاقتصاد من بوابة «البنك المركزي»، وذلك بعد أربعة أيام من وصول الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن، وفي أعقاب محاولة اغتيال أعضائها في الهجمات الصاروخية الحوثية التي استهدفت المطار الأربعاء الماضي.

وشدد رئيس الحكومة أمس في أول تحرك اقتصادي على أهمية «التسريع بإجراءات تكليف فريق تدقيق خارجي على حسابات البنك المركزي اليمني، بما يتسم مع إجراءات الشفافية وانتهاج مبدأ الحوكمة ومكافحة الفساد، باعتبار ذلك خطوة ضرورية لضمان استمرار تطبيق المعايير والقواعد المالية الدولية».

وذكرت المصادر الرسمية أن عبد الملك ترأس اجتماعاً لقيادة وكوادر البنك المركزي اليمني، «لمناقشة الخطط المستقبلية للبنك وضرورة استثمار الفرص الراهنة في تشكيل الحكومة وما أبداه الأشقاء والأصدقاء وفي مقدمهم دول تحالف دعم الشرعية من استعداد لدعم الاقتصاد الوطني للاستمرار في إجراءات تعزيز الثقة بالعملة الوطنية وتحسين استقرار سعر الصرف، بما ينعكس بشكل مباشر على حياة ومعيشة المواطنين اليومية».

وتدارس الاجتماع الذي يعد الأول من نوعه بعد عودة الحكومة إلى عدن «الإجراءات القادمة للرقابة على أسعار الصرف التي شهدت تحسناً ملحوظاً مؤخراً، إضافة إلى السبل الكفيلة بضبط وتعزيز الإيرادات العامة وتقليل النفقات وجوانب التعاون بين البنك والحكومة والأولويات التي يمكن العمل عليها خلال الفترة القادمة، بما يتجاوز أي إخفاقات سادت العمل سابقاً، والحفاظ على سمعة البنك كمؤسسة سيادية».

وتحت عنوان “العبث الإيراني”، قالت صحيفة “البلاد” السعودية إنه في الوقت الذي تبذل فيه المملكة أقصى جهودها لتنمية وإعمار اليمن وتنفيذ المشاريع الحيوية وأضخم برنامج للإغاثة والأعمال الإنسانية عبر مركز الملك سلمان، والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

وبحسب الصحيفة” تواصل مليشيات الحوثي مذابحها وجرائمها الإرهابية بتدمير البنية التحتية في اليمن وتعطيل وعرقلة إيصال المساعدات للمحتاجين ونهب مقدرات البلد الشقيق ، وليس آخر تلك الجرائم استهداف مطار عدن الدولي لحظة وصول الحكومة الشرعية مما أصاب الشعب اليمني والعالم بالصدمة والغضب من ذلك الإرهاب الذي يستهدف تقويض دور الحكومة اليمنية الشرعية ومسؤولياتها في توحيد الصف اليمني، وتحقيق الأمن وإدارة شؤون المواطنين على أرض الواقع، ترجمة لاتفاق الرياض التاريخي.

واختمت: لقد باشر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن أعماله العاجلة في إعادة تأهيل مطار عدن، وتسخير إمكاناته لتنفيذ كافة الإصلاحات للمناطق المتأثرة دون توقف، بعد مسح الموقع بالكامل ، مما أفشل المؤامرة والإرهاب الذي يمارسه أذناب إيران في اليمن ، ومنيت تلك المليشيات بالفشل التام في محاولاتها التآمرية لاجهاض التوافق اليمني وزعزعة الأمن والاستقرار ، بما يثبت للعالم مجدداً حجم الخطر الذي تشكله ايران ووكلاؤها من ميليشيات الإرهاب ، على استقرار هذه المنطقة الهامة من العالم ، ومايستوجبه ذلك من تحرك دولي لوقف ذلك العبث الإيراني.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق