أخبار محليةالأخبار الرئيسية

“الإصلاح اليمني” يدعو لتسريع عودة الحكومة إلى عدن واستكمال اتفاق الرياض

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

دعا حزب “التجمع اليمني للإصلاح”، اليوم الأربعاء، الحكومة الجديدة للعودة سريعا إلى العاصمة المؤقتة عدن (جنوبي البلاد)، وتمكينها من أداء أعمالها من الداخل.

جاء ذلك في بيان صدر عن الحزب، عقب جلسة عقدها بمحافظة حضرموت، ناقش فيها المستجدات على الساحة السياسية وفي مقدمتها إعلان الحكومة الجديدة.

وأكد الحزب في بيانه، على “سرعة عودة الحكومة وأجهزة الدولة لتدارك الأوضاع الخدمية والصحية والمعيشية المتردية للمواطن، وتعويضه عن ما لقيه خلال سنوات من المعاناة”.

وطالب الحزب الحكومة اليمنية الجديدة بـ”تفعيل مؤسسات الدولة الرقابية؛ للحد من الفساد والمحسوبية”.

وشدد الحزب في بيانه، على “سرعة استكمال اتفاق الرياض بشقيه السياسي والعسكري؛ لما له من أثر كبير في رفع معاناة الشعب، جراء تدهور العملة الوطنية وغياب مؤسسات الدولة”.

والجمعة، أعلنت الرئاسة اليمنية تشكيل حكومة جديدة مناصفة بين الشمال والجنوب، بناء على اتفاق الرياض، بعد مشاورات بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات، رعتها السعودية استمرت لأكثر من عام.

ونص إعلان الحكومة، على منح المحافظات الشمالية 12 حقيبة وزارية، بينها الدفاع، كما حصل الجنوب على 12 حقيبة، بينها 5 حقائب للمجلس الانتقالي الجنوبي.

ويهدف التشكيل الحكومي الجديد لإنهاء الخلاف بين الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًّا والمجلس الانتقالي الجنوبي، والتفرغ لمواجهة الحوثيين الذين اقتربوا من السيطرة على مأرب، آخر معاقل السلطة في شمال اليمن.

وإضافة إلى الصراع بين الحكومة والمجلس الانتقالي، يشهد اليمن منذ ست سنوات حربا بين القوات الحكومية المدعومة سعوديا، وجماعة الحوثي المدعومة إيرانيًّا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق