أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الرئيس اليمني يلتقي بهيئة مستشاريه ويؤكد على أهمية تنفيذ “اتفاق الرياض”

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

أكّد الرئيس عبدربه منصور هادي، اليوم الأحد، على أهمية تنفيذ “اتفاق الرياض” لمصلحة البلد وتوحيد جهود الجميع وصولاً لتحقيق الهدف الوطني المشترك في بناء الدولة الاتحادية العادلة.

جاء ذلك، خلال اجتماع للرئيس هادي مع هيئة مستشاريه، اليوم الأحد، للوقوف على التطورات والمستجدات ومنها ما يتصل بتسريع تنفيذ اتفاق الرياض.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، فإن اللقاء، تطرق لمستجدات اللقاءات مع المبعوث الأممي مارتن غريفيث وتأكيد الرئاسة على السلام المرتكز على تنفيذ القرارات الأممية وفي مقدمتها القرار 2216.

وقال هادي إن اللقاء يأتي مع قرب حلول الذكرى الأولى لتوقيع اتفاق الرياض، “الذي كنا ولا زلنا ننظر إليه كمنطلق أساسي لمرحلة لملمة الأمور واستعادة الدولة وتوحيد الجهود وإنهاء انقلاب الحوثي، حيث بذلنا ولازلنا كل جهودنا لتنفيذ الاتفاق حرفياً وتعاطينا بكل إيجابية مع بنوده في هذا الصدد”.

وأشار إلى أن المرحلة التي تمر بها البلاد تستدعي التعاطي بمسؤولية كبيرة وتجاوز للتحديات، من أجل تعزيز تماسك القوى السياسية، والبعد عن أي مكايدات أو خصومات أو تناولات إعلامية.

على الصعيد ذاته، ستقبل هادي رئيس الوزراء المكلف معين عبدالملك لمناقشة مستجدات المشاورات لتشكيل الحكومة وفقاً لاتفاق الرياض.

وأكد الرئيس اليمني، دعمه للجهود الرامية لتشكيل حكومة تلبي تطلعات اليمنيين وتعمل بكفائه لمواجهة الوضع الإنساني الصعب الذي يعيشه اليمنيين منذ انقلاب الحوثيين.

وأعرب هادي، عن ثقته بجهود المملكة العربية السعودية في إنجاح اتفاق الرياض وآلية تسريعه وتدعيمه بحزمة اقتصادية للحفاظ على استقرار العملة ودعم الحكومة في مهامها الجديدة وقدرتها على تلبية متطلبات الشعب اليمني.

وقال “كلفت رئيس الوزراء بعقد مشاورات مع الأحزاب والمكونات السياسية من أجل الوصول لوضع تصور لتشكيل الحكومة مع التركيز على تقييم المرحلة السابقة واستحضار التحديات والصعوبات ووضع تصور لأولويات الحكومة والتركيز على تقسيم عادل للحقائب الوزارية والأهم تقديم الكفاءات النوعية”.

وفي سياق آخر، التقي هادي، اليوم في مقر إقامته في العاصمة السعودية الرياض، برئيس مجلس النواب سلطان البركاني ونائبيه محمد الشدادي ومحسن باصره.

وأكد هادي خلال اللقاء على أهمية توحيد عمل مؤسسات الدولة لما يخدم المسار الوطني والثوابت التي اجمع عليها الشعب اليمني ودعم جهود الحكومة وصولا الى تحقيق تطلعات شعبنا اليمني في تحقيق الامن والاستقرار وتجاوز التحديات الاقتصادية والانتصار لقضايانا العادلة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق