أخبار محلية

مسؤول أممي يدعو لوقف إطلاق النار في مأرب والحديدة

يمن مونيتور/ قسم الأخبار

جدد مسؤول أممي، اليوم الخميس، دعوته للأطراف اليمنية، بوقف إطلاق النار على مستوى البلاد، ويشمل ذلك مأرب والحديدة.

وقال مارتن لوكوك، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشئون الإنسانية، خلال جلسة لمجلس الأمن حول اليمن، إن “المواجهة الكبرى في مأرب ستكون كارثية”.

وأضاف لوكوك أن “حوالي مليون نازح يحتمون في مدينة مأرب وما حولها، والمواجهة الكبرى هناك، ستكون كارثية؛ حيث يستمر العنف في إجبار الناس على ترك منازلهم”.

ولفت إلى أن “ما يقرب من 150 ألف شخص هذا العام فروا من منازلهم معظمهم في مأرب”.

وأردف أن “الخسائر البشرية في الحديدة، ومأرب، والجوف وصلت إلى أعلى المستويات المسجلة هذا العام، وإن كانت قد تراجعت في الأيام الأخيرة، لكن ليس كافيا”.

وأشار لوكوك، إلى أنه “يوجد الآن 47 خط قتال أمامي نشطا في جميع أنحاء اليمن، وهو أعلى رقم تم تسجيله على الإطلاق”.

وخاطب لوكوك أعضاء مجلس الأمن قائلا: “أكرر بأن اليمن بحاجة إلى وقف إطلاق نار على مستوى البلاد ويغطي مأرب والحديدة وكل مكان آخر”.

وتشهد جبهات القتال في الحديدة والجوف ومأرب معارك مستمرة منذ أسابيع؛ ويسعى الحوثيون للتقدم نحو مركز محافظة مأرب النفطية، بينما تمكن الجيش من صدهم في مواجهات أسفرت عن مقتل وإصابة مئات من الطرفين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق