عربي ودولي

بعد تصريحات التطبيع مع إسرائيل.. إقالة متحدث الخارجية السودانية

يمن مونيتور/وكالات

أعلن حيدر بدوي، الأربعاء، إعفائه من منصبه ناطقًا باسم وزارة الخارجية السودانية، غداة تصريحات له بشأن علاقة بلاده مع إسرائيل.

والثلاثاء، قال “بدوي” إن بلاده تتطلع إلى تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، وهي التصريحات التي تبرأت منها الخارجية السودانية لاحقا.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن بدوي قوله: “تلقيت إخطارا بإعفائي من منصبي دون توضيح الأسباب”.

وأكد صحة رسالة منسوبة له، نشرتها وسائل إعلام سودانية، الأربعاء، قال فيها: “أقول للرئيسين (مجلس السيادة، عبدالفتاح) البرهان و(رئيس الوزراء عبدالله) حمدوك: احترموا شعبكم واكشفوا له ما يدور في الخفاء بشأن العلاقة مع إسرائيل”.

فيما قال مصدر دبلوماسي سوداني، للوكالة ذاتها مشترطا عدم الكشف عن هويته، إن خلافا نشب بين بدوي ووزير الخارجية المكلف عمر قمرالدين، حول تصريحات الأول بشأن اعتزام السودان تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

والثلاثاء، قالت وزارة الخارجية السودانية، في بيان، إنها “تلقت بدهشة” تصريحات بدوي عن سعي الخرطوم لإقامة علاقات مع تل أبيب.

وأضافت الوزارة: “وجدت هذه التصريحات وضعا ملتبسا يحتاج للتوضيح (..) أمر العلاقات مع إسرائيل لم تتم مناقشته في وزارة الخارجية بأي شكل كان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق