أخبار محليةالأخبار الرئيسية

اشتداد المعارك في الجوف ومقتل 25 حوثياً وإصابة آخرين

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

خاضت القوات الحكومية اليمنية، اليوم السبت، معارك ضارية ضد مسلحو جماعة الحوثي في جبهات محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن مصدر عسكري قوله، إن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت من تحرير مواقع الحبيل شمال شرق مدينة الحزم (مركز محافظة الجوف)، عقب مواجهات عنيفة مع الحوثيين.

وأوضح المصدر ن قوات الجيش الوطني شنت هجوماً على مواقع الحوثيين في الحبيل وتمكنت من تحريرها وتواصل تقدمها باتجاه منطقة بير المرازيق شمال شرق الحزم.

وأضاف أن المواجهات أسفرت عن سقوط 20 قتيلاً من مسلحي الحوثي وآسر عدد منهم واستعادة أسلحة وعتاد عسكري .

في السياق، تصدت قوات الجيش الوطني لهجوم شنه مسلحون حوثيون على جبهات الجدافر والخسف شرق الحزم، وكبدتها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

من جهته، قال المركز الإعلامي للجيش اليمني، إن قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية وطيران تحالف دعم الشرعية تواصل سحق مجاميع حوثية وتكبدها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد بجبهات محافظة الجوف لليوم الثالث على التوالي.

وقال إن أبطال الجيش الوطني نفذوا كمينًا محكمًا في منطقة النضود شرقي مدينة الحزم أسفر عن مصرع نحو 25 حوثياً وجرح آخرين، فيما استعادت قوات الجيش عدداً من الأطقم وكميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة، علاوة على تدمير آليات ومعدات بنيران أبطال الجيش وبغارات لطيران تحالف دعم الشرعية.

والجمعة، قال بيان صادر عن المركز، إن “القوات اليمنية مسنودة بالمقاومة الشعبية ورجال القبائل تمكنت من تحرير مواقع الصبايغ وبرق الخيل وعدد من المواقع القتالية في جبهة العلم بالمحافظة”.

وكانت جماعة الحوثيين أعلنت أواخر إبريل الماضي السيطرة على 95 % من محافظة الجوف (شمال البلاد)، بما فيها مدينة الحزم (مركز المحافظة) بعد معارك عنيفة مع الجيش اليمني.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق