أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الحكومة اليمنية تستنكر ترحيل الحوثيين للطائفة البهائيين من اليمن

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

استنكرت الحكومة اليمنية، السبت، قيام الحوثيين، بترحيل أفراد من الطائفة البهائية بينهم زعيم البهائيين حامد حيدرة إلى خارج اليمن الخميس الماضي.

وقال وزير الاعلام في الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً، معمر الارياني، إن قيام الحوثيين بترحيل ستة من البهائيين إلى خارج اليمن تعد “جريمة ‎نفي قسري”.

وأوضح في تغريدات على حسابه بـ”تويتر”، أن جريمة الترحيل لا تقل بشاعة عن جريمة اختطافهم من منازلهم وتغييبهم في المعتقلات لسنوات وتعرضهم لأبشع صنوف التعذيب النفسي والجسدي ومصادرة ونهب ممتلكاتهم .

وأشار الوزير اليمني، إلى أن إجبار الحوثيين أبناء الطائفة البهائية على مغادرة وطنهم جريمة ضد الانسانية وانتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية”.

وقال ذلك “يعكس مستوى التضييق على المواطنين بمناطق سيطرتها على خلفية معتقداتهم الدينية”.

و‏طالب الوزير اليمني المجتمع الدولي والأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثها الخاص في اليمن وكافة المنظمات الدولية المعنية بحقوق الانسان والدفاع عن الاقليات بإدانة هذه السابقة الخطيرة، والضغط على الحوثي لوقف ممارساتها العنصرية ضد الاقليات الدينية.

والخميس قال مراسل “يمن مونيتور”، إن طائرة (لم يحدد هويتها) أقلعت من مطار صنعاء الدولي الساعة 8.50 ليلاً، وعلى متنها بهائيين تم الافراج عنهم من قبل جماعة الحوثي بشرط مغادرتهم صنعاء.

وأوضح المراسل، أن من بين المرحلين، زعيم الطائفة البهائية حامد حيدرة وأكرم عياش، ووليد عياش ، وائل العريقي، وكيوان قادري (إيراني الجنسية) وبديع السنائي وزوجته فائزة سنائي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق