أخبار محليةصحافة

أبرز ما تناولته الصحف الخليجية في الشأن اليمني

يمن مونيتور/وحدة الرصد/خاص

أبرزت الصحف الخليجية، اليوم الأحد، العديد من القضايا في الشأن اليمني، على كافة الأصعدة السياسية والعسكرية والإنسانية وغيرها.

وتحت عنوان “اليمن يعلن عدم تسجيل أي إصابات جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة” قالت صحيفة “العربي الجديد” إن السلطات الصحية اليمنية، أعلنت السبت، عدم تسجيل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 الماضية، وذلك للمرة الأولى منذ ظهور الوباء بمحافظة حضرموت شرقي البلاد، في 10 إبريل/ نيسان الماضي.

وقالت اللجنة الحكومية لمواجهة كورونا، في بيان صحافي، إنها لم تسجل أي إصابات بالمناطق الخاضعة للحكومة المعترف بها دولياً، ما يجعل إجمالي الإصابات المؤكدة يستقر عند 1674، وهو الرقم الذي تم الإفصاح عنه مساء الجمعة.

من جانبها وتحت عنوان “سيول في اليمن تودي بحياة 13 شخصاً وتدمّر منازل” قالت صحيفة “البيان” الإماراتية إن السيول الجارفة غربي اليمن تسبّبت في وفاة 13 شخصاً، ودمّرت عشرات المنازل والخيام في تلك المناطق وفي صنعاء ومأرب.

ووفق إفادات مسؤولين محليين وسكان لـ الصحيفة»، فإنّ السيول الجارفة الناتجة عن الأمطار الغزيرة التي هطلت على مناطق غربي البلاد منذ يومين، تسببت في وفاة 13 من سكان مديريات القناوص والزهرة واللحية شمالي محافظة الحديدة على سواحل البحر الأحمر، فضلاً عن تدميرها عشرات من المنازل، معظمها مصنوع من القش، كما جرفت أراضي زراعية. ووفق ما ذكر السكان، فإنّ آبار مياه الشرب رُدمت، كما جُرفت الطرقات الترابية، وفقد الناس مخزونهم من المواد الغذائية، لا سيّما الطحين والأرز، وإنّهم يواجهون أوضاعاً إنسانية في غاية الصعوبة.

وفي صنعاء، دمرت الأمطار المصحوبة بالرياح، مخيماً لنازحين من الحرب في أطراف المدينة، وجعلت سكانه يبيتون في العراء، في حين لاذت سلطات الميليشيا بالصمت، تاركة المدنيين يواجهون مصيرهم بإطلاق النداءات للناس والمنظمات للتبرع أو تدبير أماكن لإيوائهم. وفي محافظة مأرب التي يوجد بها أكبر تجمع للنازحين، ضربت الأمطار المصحوبة بالرياح الشديدة أجزاء من المخيمات كما غرقت أخرى بالمياه. وكانت الأرصاد الجوية، حذرت السكان في مناطق السواحل الغربية والمرتفعات، من أمطار غزيرة ستهطل على البلاد أغلب أيام الأسبوع الجاري، بعد أن ضربت السيول مدينة شبام التاريخية في وادي حضرموت، وألحقت أضراراً بالغة في المباني.

وعلى الصعيد العسكري نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن مصادر عسكرية رسمية إن الجيش اليمني تمكن من قتل قيادات حوثية بارزة في مديرية نهم (شرق صنعاء) وتعز (جنوب غرب)، خلال اليومين الماضيين، وتحرير قوات الجيش الوطني مواقع جديدة في جبهة قانية، شمال البيضاء (جنوب شرق) كانت خاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي الانقلابية التي تقوم بحملات تهجير قسري واختطافات واسعة في المناطق التي ما زالت تخضع لسيطرتها في منطقة العود مديرية قعطبة ومديرية الحشاء، شمال وغرب الضالع (بجنوب البلاد) ومن يرفض ترك منزله تهدد بنسفه، وذلك في الوقت الذي تواصل فيه ميليشيات الحوثي سلسلة انتهاكاتها اليومية بحق المدنيين في مختلف مناطق ومديريات محافظة الحديدة (غربا) ومناطق في الساحل الغربي.

وأكد نائب ركن التوجيه في اللواء «22 ميكا» بتعز، عبد الله الشرعبي: «مقتل القيادي الحوثي المدعو أبو كهلان، مشرف ميليشيات الحوثي الانقلابية في منطقة الكهرباء بحي عصيفرة، شمال مدينة تعز، من خلال استهدافه، ظهر الجمعة، من قبل أفراد قوات اللواء 22 ميكا في عصيفرة».

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق