أخبار محلية

محافظ المهرة: أمن واستقرار المحافظة فوق كل اعتبار

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

أشاد محافظ محافظة المهرة محمد علي ياسر، اليوم السبت، بجهود الأجهزة الأمنية والعسكرية بتنفيذ قرار اللجنة الأمنية، الصادر يوم الجمعة، بمنع إقامة إي فعالية جماهيرية تجنباً للصراعات السياسية والفوضى وحفاظاً على أمن واستقرار المحافظة.

وقال في بيان له، إنه “طالما كانت الأجهزة الأمنية صارمة في تنفيذ التوجيهات وحاسمة في ردع كل ما من شأنه تهديد الأمن والاستقرار ومحافظة على سلامة المواطنين واضعة المصلحة العامة فوق كل الاعتبارات، فإن المهرة ستظل على عهدها القديم محافظة الأمن والأمان والتعايش السلمي”.

وأكد المحافظ بأن قرار اللجنة الأمنية بمنع إقامة الفعالية الجماهيرية، هو قرار استثنائي نظراً لمتطلبات الأوضاع الراهنة التي باتت تشكل تهديداً حقيقياً لأمن المحافظة وتوشك أن تنزلق بها إلى مربع العنف والفوضى.

وبين أن القرار “لا يستهدف أي طرف أو فصيل سياسي، ولكنه يجنب الجميع وقوع نتائج متهورة لا تحمد عقباها”.

ودعا بن ياسر، جميع أبناء المحافظة، إلى الحفاظ على أمنهم واستقرارهم وتجاوز الخلافات السياسية وتبايناتها التي لن تنعكس على المحافظة إلا بالصراع والفتن والفوضى.

وكانت اللجنة الأمنية العليا في المحافظة، أعلنت الجمعة تعليق ومنع الفعاليات الجماهيرية، بعد دعوة المجلس الانتقالي المدعوم اماراتياٍ أنصاره للاحتشاد عصر اليوم السبت في ساحة العروض بمدينة الغيضة.

وجاء قرار اللجنة الأمنية عقب إغلاق مسلحين قبليين مناوئين للمجلس الانتقالي، الجمعة، منافذ محافظة المهرة، وساحات الاحتفالات بمدينة الغيضة، في خطوة استباقية لمنع إقامة الفعالية.

وتصاعدت حدة التوتر في المحافظات الجنوبية باليمن، مؤخرا عقب إعلان المجلس الانتقالي الذي يطالب بانفصال جنوب اليمن عن شماله، الإدارة الذاتية للجنوب في 26 أبريل/ نيسان الماضي وسط رفض عربي ودولي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق