منوعات

دراسة: التدخين يضاعف نسبة الإصابة بفيروس كورونا عند الشباب

يمن مونيتور/ وكالات

وجدت دراسة جديدة أن التدخين يضاعف نسبة الإصابة بفيروس كورونا عند الشباب، حيث اكتشفت دراسة أجرتها جامعة كاليفورنيا أن نصف المصابين الشبان بالفيروس الفتاك كانوا من المدخنين خلال الثلاثين يوماً من يوم الفحص.

وأكدت الدراسة أن التدخين كان العامل المشترك الأقوى بين المصابين، في حين لم تتجاوز نسبة أي عامل مشترك آخر سوى 32 في المئة.

وجاء في الدراسة التي نشرتها مجلة “صحة المراهقين” أن نسبة الخطر انخفضت إلى 16 في المئة عند الشباب، بعد إزالة عامل التدخين.

وقالت سالي آدامز، الاستاذة بجامعة كاليفورنيا، في بيان إن الدلائل الأخيرة تشير إلى أن التدخين مرتبط باحتمالية أكبر بما في ذلك زيادة شدة المرض.

وتأتي هذه الدراسة وسط تصاعد خطير في عدد الإصابات بالفيروس عند الشباب في الولايات المتحدة بسبب عدم الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي.

وحذرت البيانات من أن معدلات دخول الشباب إلى المستشفيات في تزايد.

وأشارت الدراسة إلى أن العامل الخطير الثاني بعد التدخين عند الشباب هو الربو.

وشمل الباحثون السجائر الإلكترونية بسبب آثارها الضارة على الجهاز التنفسي.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق