أخبار محلية

جلسة في مجلس الأمن منتصف يوليو لبحث “خزان صافر” اليمني

 يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:

من المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي، منتصف يوليو/ تموز الجاري جلسة خاصة بشأن حزان صافر العائم الذي يرسو قبالة سواحل محافظة الحديدة اليمنية.

ويرفض الحوثيون منذ خمس سنوات وصول الخبراء الدوليين لصيانة الخزان الذي يحوي أكثر من مليون برميل نفط، ما قد يتسبب انفجاره أو تسريبه بأسوأ كارثة بيئية في البحر الأحمر.

وقال نائب المندوب الدائم لليمن لدى الأمم المتحدة مروان نعمان، في تغريدة على صفحته بموقع “تويتر”، الثلاثاء، إن مجلس الأمن سيعقد جلسة خاصة بشأن خزان صافر بناء على طلب اليمن يوم الأربعاء 15 يوليو/ تموز.

وكانت الحكومة اليمنية طالبت مجلس الأمن بعقد جلسة خاصة لبحث قضية “خزان صافر العائم” من أجل الضغط على الحوثيين السماح للخبراء الدوليين بالوصول إلى الخزان لإصلاحه وتقييم وضعه.

وقد يسبب انفجار أو تسرب الناقلة كارثة في مياه البحر الأحمر إلى الإضرار بمعظم الأحياء البحرية، وتدمير مصدر دخل عشرات الآلاف من الصيادين اليمنيين. والتأثير على الملاحة الدولية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق