أخبار محليةالأخبار الرئيسية

الحكومة اليمنية تطالب مجلس الأمن بكبح نشاط إيران

يمن مونيتور/ متابعات خاصة

طالبت الحكومة اليمنية، الخميس، مجلس الأمن الدولي، بكبح نشاط إيران المزعزع للأمن والاستقرار الإقليمي والدولي.

وقال مجلس الوزراء اليمني، في اجتماع له، إن ‏استمرار تهريب الأسلحة الإيرانية للحوثيين، انتهاك صارخ للقوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة باليمن وفي مقدمتها القرارات الدولية بشأن حظر توريد الأسلحة للمليشيا.

وأضاف المجلس أن استمرار الدعم الإيراني لجماعة الحوثي وتزويدها بالتكنولوجيا العسكرية المتقدمة، يعد تعدي سافر على أمن واستقرار اليمن وسيادته وسلامة أراضيه.

ودعا مجلس الأمن الدولي لاتخاذ موقف حازم إزاء الدور الإيراني التخريبي في اليمن والمنطقة واستمرار تهريب التكنولوجيا العسكرية وشحنات النفط والخبراء للحوثيين.

يأتي ذلك، بعد أيام من إعلان الخارجية اليمنية، ضبط قوات التحالف العربي لشحنة أسلحة إيرانية قبالة سواحل اليمن في بحر العرب كانت في طريقها للحوثيين.

وتحتوي، الشحنة، على أسلحة متنوعة من “قذائف” و”أسلحة يدوية” و”قناصات” و”مناظير ليلية”، وآليات توجيه الطائرات بدون طيار.

وتواجه إيران ضغوطا في مجلس الأمن حيث تقدمت واشنطن بطلب تمديد العقوبات على إيران بسبب الانشطة المزعزعة لاستقرار المنطقة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق