أخبار محليةاقتصاد

انهيار كبير للريال اليمني في عدن

يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:

قال صيارفة في مدينة عدن عاصمة اليمن المؤقتة جنوبي البلاد، إنهم أوقفوا المصارفة في المدينة بعد انهيار جديد للريال اليمني.

وأضافوا في حديث لـ”يمن مونيتور” أن قيمة الدولار الواحد وصلت 725ريالاً، والسعودي 188 ريالاً، ما يعني زيادة عن صنعاء أكثر من 100 ريال في الدولار الواحد.

ولم تعلق الحكومة اليمنية بَعد على انهيار العملة. وكانت السعودية قد انقذت اليمن بملياري دولار قدمتها كوديعة عام 2018 لكنها أوشكت على النفاد -حسب مصدر في الحكومة اليمنية.

ومع تراجع سعر النفط وركود الاقتصاد بفعل أزمة كورونا يعتقد المصدر أن السعودية لن تقدم وديعة جديدة لليمن.

وأوقف الحوثيون منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي التعامل بالطبعة الجديدة من العملة لفئات (200 و100 و500و1000 ريال)، ما خلق سوقين للعملة.

حسب تقديرات غير رسمية، فإن اليمن خسر ما يزيد عن خمسة مليارات دولار مباشرة، كان من الممكن أن تضخ إلى خزينة الدولة خلال السنوات الخمس الماضية جراء توقف تصدير النفط والغاز. وغادرت اليمن مطلع 2015 نحو 10 شركات عالمية مستثمرة في قطاع النفط والغاز وتوقفت عشرات الشركات المحلية العاملة في هذا القطاع وقطاعات اقتصادية أخرى، وحلت الإمارات في مواقعها منذ منتصف 2016.

ويشهد اليمن حرباً مدمرة بدأت نهاية عام 2014، بعد سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء ومؤسسات الدولة، وتصاعدت وتيرة الصراع منذ مطلع عام 2015، مع قيادة السعودية تحالفاً عسكرياً مع الإمارات ودول أخرى لمواجهة الحوثيين ودعم الحكومة الشرعية.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق