أخبار محليةصحافةغير مصنف

صحيفة سعودية تكشف تورط “صالح” في الهجوم على السجن المركزي في عدن

ذكرت صحيفة سعودية أن الهجوم الذي وقع أول من أمس على السجن المركزي في مديرية المنصورة بمحافظة عدن (جنوب البلاد) من تخطيط وتنفيذ عناصر مرتبطة بالرئيس السابق علي عبدالله صالح، وأنهم تلقوا تعليمات مباشرة منه بتنفيذ الهجوم وتهريب القيادي بالحراك الجنوب، غسان المفلحي، المتهم بمحاولة اغتيال محافظ عدن السابق ووزير الشباب والرياضة حاليا، نايف البكري. يمن مونيتور/الرياض/متابعات
ذكرت صحيفة سعودية أن الهجوم الذي وقع أول من أمس على السجن المركزي في مديرية المنصورة بمحافظة عدن (جنوب البلاد) من تخطيط وتنفيذ عناصر مرتبطة بالرئيس السابق علي عبدالله صالح، وأنهم تلقوا تعليمات مباشرة منه بتنفيذ الهجوم وتهريب القيادي بالحراك الجنوب، غسان المفلحي، المتهم بمحاولة اغتيال محافظ عدن السابق ووزير الشباب والرياضة حاليا، نايف البكري.
ونسبت “الوطن” السعودية إلى مصدر أمني لم تسمه القول إن “صالح يسيطر على كثير من العناصر الخارجة على القانون، الموجودة في عدن، وإنه يصدر لها تعليمات بتنفيذ عمليات معينة، ويغدق عليها في المقابل أموالا طائلة”.
واعتبر المصدر الامني انتشار السلاح في أيدي جميع الفصائل مشكلة لأمن عدن، لكن المشكلة الحقيقية تتمثل في خلايا “صالح” التي لن تهدأ المدينة قبل القضاء عليها”، حسب قوله.
وأشار المصدر إلى أن “العملية هدفت في الأساس إلى منع المفلحي من الاعتراف على المخلوع صالح الذي يقف وراء محاولة الاغتيال”.
وقال “صالح يقدم الدعم للتنظيمات المتشددة، والعناصر الخارجة على القانون، ويرتبط بعصابات مسلحة تعمل على إثارة الرعب وسط المواطنين في المحافظات المحررة، لإيهامهم بعدم قدرة السلطات الجديدة على حمايتهم”.
وكان مسلحون مجهولون هاجموا أمس الأول مبنى السجن، وقاموا بتهريب المفلحي، بعد أن قتلوا أحد حراس السجن وأصابوا آخر بجروح بالغة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق