أخبار محليةغير مصنف

محافظ مأرب: القوات المشتركة تطلق عملية جديدة لتطهير “صرواح” و”الجدعان”

كشف الشيخ سلطان العرادة، محافظ مأرب أنه في ظل سيطرة كاملة للقوات المشتركة على الأرض والأجواء في مساحة كبيرة من محافظة مأرب، واستسلام عدد من الكتائب والمقاتلين في عدد من المناطق، أجرت عدد من كتائب وسرايا في ميليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح،اتصالات مع القوات المشتركة مشيرا إلى أن من يقومون بهذه الاتصالات “بعضهم يريد الاستسلام والبعض الآخر يريد أن يسمح له بخروج آمن من المنطقة.

يمن مونيتور/الرياض/متابعات
كشف الشيخ سلطان العرادة، محافظ مأرب أنه في ظل سيطرة كاملة للقوات المشتركة على الأرض والأجواء في مساحة كبيرة من محافظة مأرب، واستسلام عدد من الكتائب والمقاتلين في عدد من المناطق، أجرت عدد من كتائب وسرايا في ميليشيات الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح،اتصالات مع القوات المشتركة مشيرا إلى أن من يقومون بهذه الاتصالات “بعضهم يريد الاستسلام والبعض الآخر يريد أن يسمح له بخروج آمن من المنطقة.
و أضاف “العرادة ” في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” السعودية أن بعض المقاتلين من عناصر الميليشيات والقوات الموالية لصالح “طلبوا مبالغ مالية بسيطة لمساعدتهم في الوصول إلى أهاليهم فقط»، وأنه «سيتم التعامل مع هذه المطالب وفقًا لمصداقية المتحدث”.
وذكر العرادة، أن “القوات المشتركة أطلقت، فجر أمس، عملية جديدة تستهدف تطهير مديرية صرواح والجدعان وبقية المناطق التي ما زالت تحت سيطرة المتمردين الحوثيين، وذلك كمرحلة ثانية في إطار العمليات العسكرية التي تهدف إلى تطهير محافظة مأرب، بشكل كامل، ثم الانتقال إلى المناطق المتاخمة من محافظة صنعاء”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق