اخترنا لكماقتصادغير مصنف

(انفراد) الأسعار تشتعل في صنعاء والحوثيون يشنون حملة اعتقالات

شن الحوثيون حملة اعتقالات واسعة استهدفت “تُجار” كما أغلقت محلات تجارية أتهمتهم برفع الأسعار والبيع خلافاً للتسعيرة التي أعلنت عنها حكومة الجماعة في العاصمة اليمنية صنعاء.

يمن مونيتور/صنعاء/خاص:
شن الحوثيون حملة اعتقالات واسعة استهدفت “تُجار” كما أغلقت محلات تجارية أتهمتهم برفع الأسعار والبيع خلافاً للتسعيرة التي أعلنت عنها حكومة الجماعة في العاصمة اليمنية صنعاء.
يأتي ذلك بعد ارتفاع الأسعار إلى مستويات قياسية، بعد انهيار الريال اليمني أمام العملات الأخرى، ووصلت قيمة الدولار الواحد (528 ريال يمني) اليوم الخميس حسب صيارفة تحدثوا لـ”يمن مونيتور”.
وقالت مصادر في حكومة الحوثيين مطلعة لـ”يمن مونيتور” إن هذه الحملة تأتي تنفيذاً لقرار من اللجنة الاقتصادية الحوثية -التي تم أنشاؤها لقمع وابتزاز التُجار- وأن الحملة ستستمر الفترة القادمة على الشركات والمتاجر.
وقال مراسل “يمن مونيتور” في صنعاء إن الحوثيين قاموا بإغلاق عدد كبير من الشركات والوكلاء والموزعين لمحلاتهم التجارية بسبب ما وصفتهم الجماعة “بالمخالفين” ورفعهم للأسعار.
وأضاف: حيث تم استهداف شركات توزيع ووكالات بيع نقاط مباشر ومحلات خاصة بعملية التوزيع وتعد في الوقت الحاضر شريان الاقتصاد بصنعاء كشركات “شركة السنباني – شركة العديني – شركة المجذوب – شركة الهبل – وغيرها من الشركات التي تعتزم الجماعة إغلاقها ومن ثم ابتزازها بعد أخذ مبالغ مالية كما يحدث في كل حملة.

وأوضح عبدالكريم، قاسم، كاشير في نقطة بيع لـ”يمن مونيتور”: بأن السلع شهدت ارتفاعات سعرية قياسية، حيث وصل سعر عبلة الفول من (110 إلى 220 ريال) وسعر البيضة من (20 إلى 70) ريال وتقليص حجم رغيف الخبز من (70 إلى 30 غرام) بسعر 25 ريال للرغيف الواحد وتجاوز بيع سعر الدقيق الأبيض 11000 ريال.
 وأضاف: صحيح هناك ضعف في القوة الشرائية لكثير من السلع الغذائية، لكن هناك جمهور من الناس ممن يملكون المال يقومون بعملية الشراء وبشكل كبير خوفاً من تصاعد الأسعار ووصولها حد الجنون.
وعلم “يمن مونيتور” عبر مصادر خاصة رفض التجار فتح مراكز بيع مباشرة للمستهلك تكون ثابتة ومتنقلة في أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء، بعد عرض للحوثيين للتجار.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق