أخبار محليةغير مصنف

تجدد المعارك في البيضاء والقوات الحكومية تصد هجومين للحوثيين غربي تعز

يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعات خاصة
تجددت الاشتباكات، اليوم الثلاثاء، بين القوات الحكومية، وجماعة الحوثي في عدة جبهات ميدانية بمحافظة البيضاء، (وسط اليمن).
ونقل موقع “سبتمبر نت” عن مصادر ميدانية قولها” إن معارك عنيفة دارت بين قوات الجيش اليمني ومسلحي الحوثيين في مديريتي نعمان، وناطع”.
وبحسب المصادر فإن المعارك اندلعت إثر هجوم للحوثيين على مواقع الجيش في “عقبة القنذع” التابعة لمديرة ناطع، تمكنت خلالها قوات الجيش من صد الهجوم وإجبار الحوثيين على التراجع.
كما أفشلت قوات الجيش هجوما مماثلا للحوثيين على موقع الحمراء، المطل على وادي إعشار، بمديرية ناطع، وأجبرت المليشيا على التراجع والفرار إلى مواقعها في منطقة فضحة، التابعة لمديرية الملاجم.
من جهة أخرى، اندلعت اشتباكات عنيفة، اليوم، بين قوات الجيش والحوثيين في جبهات ميدانية عدة غربي مدينة تعز، جنوبي البلاد.
وذكر موقع الجيش، أن المعارك تركزت بمديرية مقبنة، في محيط جبل العويد، ومناطق المضابي، والنبيع، ومنطقة النوبة، وعزلة اليمن، وجبل القوز، وفي الأحياء الغربية للمدينة دارت اشتباكات متقطعة في محيط تبه ياسين، ومواقع غربي جبل هان.
بالتزامن، شهدت عدة مواقع غربي معسكر الدفاع الجوي، تبادل للنيران بين قوات الجيش ومسلحي الحوثي، تركزت في محيط تبه الخزان، وجبل القارع.
وأسفرت المعارك بحسب المصادر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف مسلحي الحوثيين.
وتوقفت جبهات محافظة تعز عند أطراف المدينة منذ العام 2015، بسبب تباطؤ قوات التحالف العربي في دعمها عسكريا رغم أنها تعد المسرح الرئيسي للمواجهات العسكرية بين القوات الحكومية وجماعة الحوثي، بالإضافة إلى الحالة الإنسانية الصعبة لسكان مدينة تعز، إثر تعرض المدينة للحصار المطبق من قبل الحوثيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق