أخبار محليةغير مصنف

مسلحون مجهولون يحرقون مقر مؤسسة إعلامية في عدن جنوبي اليمن

حزب الإصلاح اليمني، قد طالب مساء أمس الأربعاء، وزارة الداخلية بالقيام بدورها في حماية الصحفيين جراء ما يتعرضون له من اعتقال ومضايقات في المحافظات الجنوبية. يمن مونيتور/عدن/خاص

هاجم مسلحون مجهولون، في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس، ، مقر مؤسسة الشموع للصحافة والإعلام، في مدينة عدن جنوبي اليمن.
وقال مصدر محلي في تصريح لـ “يمن مونيتور”، إن المسلحين المجهولين هاجموا مقر المؤسسة الواقع بالمدينة الخضراء في مديرية دارسعد، شمالي عدن، وأضرموا فيها النيران.
يُذكر أن مؤسسة الشموع للصحافة والإعلام، تصدر عنها صحيفة “أخبار اليوم” الورقية، وهي صحيفة يومية، وتمتلك في المبنى مطابع خاصة بها تقوم من خلالها بطباعة الصحيفة.
وكان حزب الإصلاح اليمني، قد طالب مساء أمس الأربعاء، وزارة الداخلية بالقيام بدورها في حماية الصحفيين جراء ما يتعرضون له من اعتقال ومضايقات في المحافظات الجنوبية.
ونقل موقع “الصحوة نت” الناطق باسم الحزب عن مصدر مسئول في الدائرة الإعلامية للحزب قوله” إن الإصلاح يتابع بقلق ما يتعرض له بعض الصحفيين والإعلاميين في عدن وحضرموت من اعتقالات ومضايقات على خلفية عملهم الصحفي وحرية التعبير”.
وفي 23 فبراير من الشهر الجاري أقدمت السلطات الأمنية بمدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت (شرق اليمن) على اعتقال الصحافي” عوض كشميم” رئيس مجلس إدارة مؤسسة با كثير للصحافة والطباعة، على خلفية انتقاده للوضع الأمني والخدمي بالمحافظة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وفي عدن، استدعت إدارة البحث الجنائي بالمدينة، الصحافي فتحي بن لزرق، رئيس تحرير صحيفة “عدن الغد”، على خلفية ما ينشره من آراء شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي”، وهو ما أكده “فتحي” على حسابه الشخصي بـ”فيس بوك”.
وقال الصحافي بن لزرق، إن الاستدعاء هو مقدمة لاعتقاله، منتقداً انشغال الأجهزة الأمنية بملاحقة الصحفيين وكتاب الرأي، بينما يتم إهمال قضايا الاغتيالات ونهب الأراضي وغيرها بالعاصمة المؤقتة للبلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق