أخبار محليةغير مصنف

الرئيس اليمني: أي تعدٍ على السلطة الشرعية يعد انقلاباً ستتم مقاومته

أكد على أن المعركة الرئيسية مع الحوثيين المدعومين من إيران يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعات خاصة
قال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الاثنين، إن أي تعدٍ على السلطة الشرعية (المعترف بها)، يعد انقلاباَ حقيقياً سيتم مقاومته من قبل الشعب اليمني حد تعبيرة.
وأضاف خلال ترأسه اليوم لاجتماع، ضم مستشاري الدولة وقادة الأحزاب والقوى السياسية، أنه لا يمكن القبول بأي احتكام للسلاح لتنفيذ مشاريع سياسة، مجدداً دعوته الى الوقف الفوري لإطلاق النار وتجنيب العاصمة المؤقتة عدن وابنائها مآسي جديدة.
وأكد الرئيس اليمني، أن المعركة الحقيقية والرئيسية هي مع الحوثيين المدعومين من إيران، لافتاً إلى أن المشاكل الجانبية تؤثر على مسار المعركة الرئيسيّة وينبغي تجاوزها والعمل بشكل كبير للحفاظ على اللحمة الوطنية، على حد قوله.
ووجه هادي الوحدات العسكرية والأمنية، بتحمل مسؤولياتها في الحفاظ على الأمن والاستقرار في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة، وتفويت الفرصة على المقامرين والمتاجرين بارواح المدنيين، في إشارة إلى قوات المجلس الإنتقالي الجنوبي.
وقال إن الدولة والحكومة الشرعية قادرة على تجاوز هذه الاحداث، في إطار الحرص على المكتسبات المحققة في تطبيع الاوضاع واعادة الاعمار، وحقن الدماء، مشيداً بالدور الكبير الذي يقوم به التحالف الذي تقوده السعودية، ورفض اَي اعمال تخريبية تحرف مسار المعركة الرئيسيّة.
وتجددت الاشتباكات، صباح اليوم الاثنين، بين القوات الحكومية المعترف بها دولياً، وبين قوات الحزام الأمني التابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي المطالب بإسقاط حكومة الرئيس هادي في العاصمة المؤقتة عدن(جنوب اليمن)، وسقوط قتلى وجرى من الجانبين خلال المواجهات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق