أخبار محليةغير مصنف

مسؤول يمني ينفي صحة وجود كشوفات مالية للمشاركين في مؤتمر الرياض

اعتبرتها محاولة تشويه بائسة للشخصيات الوطنية الرافضة للمشروع الايراني، يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعة خاصة:
نفى مصدر مسؤول بالحكومة اليمنية، اليوم الأحد، صحة ما تداولته بعض وسائل الإعلام من كشوفات مالية بوثائق أكد أنها مزورة عن المشاركين في مؤتمر الرياض المنعقد في الفترة 17 – 19 مايو 2015 .
ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سبأ) عن المسؤول الحكومة الذي لم تسمه، قوله” ما يتم الترويج له محاولة تشويه بائسة للشخصيات الوطنية الرافضة للمشروع الايراني، باختلاق مثل هذه الاكاذيب، التي لم تعد تنطلي على احد، وتثبت قبح ودناءة من يقف ورائها”.
وأضاف المصدر” ان هذا الموضوع وبقدر ما يثير السخرية من الأسلوب الكاذب الذي يتم به محاولة تضليل الناس، فانه يثبت ايضا غباء المطبخ الحوثي المشبوه الذي يقف ورائها “.
وأشار الى ان الهدف منها محاولة التبرير للإجراء غير القانوني الذي تسعى جماعة الحوثي لتطبيقه بمصادرة اموال وممتلكات عدد من الشخصيات الوطنية الرافضة لانقلابها والمنحازين الى صف الشعب اليمني وهويته العربية، وعدم القبول باي اجندة دخيلة.
وفي مايو 2015 انعقد مؤتمر الرياض في لعاصمة السعودية الرياض بين الأطراف السياسية اليمنية المختلفة بهدف استعادة الدولة اليمنية وتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وجاء انعقاده في ظل أحداث الحرب التي تشهدها اليمن وعمليات التحالف العسكرية ضد الحوثيين التي تقودها المملكة العربية السعودية.
وفي ختام المؤتمر أعلن عن وثيقة الرياض، التي تبنت رؤية “لاستعادة الدولة وإعادة ترتيب علاقتها الإقليمية والدولية وبناء دولة اتحادية ديمقراطية، وتحقيق الأمن الإقليمي وتفاعله الإيجابي مع بقية أعضاء الأسرة الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق