أخبار محليةغير مصنف

التحالف العربي يؤكد الاستيلاء على أسلحة إيرانية كانت في طريقها إلى الحوثيين

أكد على إسقاط مواد غذائية للمناطق المحاصرة في الداخل اليمني. يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعات
قال التحالف العربي الداعم للشرعية في اليمن، اليوم الأربعاء، إنه تم الاستيلاء على أسلحة ايرانية كانت في طريقها إلى الحوثيين.
وأوضح المتحدث باسم التحالف، العقيد الركن الطيار تركي المالكي، في مؤتمر صحفي، أن العمل جارٍ لسد الثغرات من أجل منع تهريب الأسلحة إلى الحوثيين عبر المنافذ البحرية اليمنية.
وأشر إلى أن “التحالف نفذ عمليات إسقاط مواد غذائية للمناطق المحاصرة في الداخل اليمني، ضمن جهوده في تقديم المساعدات الإنسانية إلى المواطنين.

وبشأن مستجدات العمليات العسكري خلال الأيام الأخيرة، كشف “المالكي”، أنه تم تحديد بعض المناطق التي يخزن فيها صواريخ بالستية وتم قصفها، مشيراً إلى أن التحالف يستقبل الكثير من الاتصالات للإبلاغ عن الحوثيين.  
وقال إن “طائرات الأباتشي قامت بعملية تدمير سيارات عسكرية تتبع جماعة الحوثي، كما تم استهداف مستودعات للأسلحة والألغام ونقاط تجمع لعناصر مسلحي الحوثيين على الحدود السعودية اليمنية.
وفي منتصف الشهر الجاري، أعلنت السفيرة الأميركية لدى الامم المتحدة “نيكي هايلي” أن الصاروخ الذي اطلقه الحوثيون الشهر الفائت هو من صنع ايراني بشكل “لا يمكن انكاره”، وهو اتهام رفضته طهران.
وفي مارس 2015 أعلنت السعودية عن عملية عسكرية باسم “عاصفة الحزم” لإعادة الشرعية اليمنية التي انقلب عليها (الحوثيون / وصالح) آنذاك، ثم تغيّر اسمها إلى “إعادة الأمل”، بناء على رغبة الرئيس اليمني منصور عبدربه هادي (المعترف به دولياً).
وبعد مقتل الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، في الرابع من ديسمبر/كانون الأول الجاري على يد حلفائه الحوثيين، أكدت السعودية التي تقود التحالف، استكمال مسيرته حتى إعادة الشرعية، وهزيمة المسلحين الحوثيين المدعومين من إيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق