اخترنا لكمغير مصنف

جهود بريطانية لدفع الأطراف اليمنية إلى طاولة المشاورات مطلع العام القادم

قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون إنَّ حكومة بلاده ستعمل مع شركائها لدفع الأطراف اليمنية إلى طاولة المشاورات مطلع العام القادم.

يمن مونيتور/ صنعاء/ متابعة خاصة:

قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون إنَّ حكومة بلاده ستعمل مع شركائها لدفع الأطراف اليمنية إلى طاولة المشاورات مطلع العام القادم.
وأشار جونسون في بيان تلاه أمام نواب مجلس العموم البريطاني بعد عودته من زيارته الخليجية التي شملت كلا من سلطنة عمان وإيران والإمارات إلى أنه تم الاتفاق على أهمية السماح بدخول المساعدات الإنسانية وفسح المجال أمام التجارة في ميناء الحديدة الذي يتحكم في 80%من واردات اليمن الغذائية.
وأوضح أن بلاده تؤمن بأن أفضل طريق لمواجهة “الأحداث المأساوية” في اليمن هو انتهاج حل سياسي مشيرا إلى تطابق وجهات النظر مع سلطنة عمان بشأن الموضوع، وقال “لقد تحدثت مع السلطان قابوس بشكل مفصل عن الكارثة في اليمن ونشاطره التحليل نفسه والحل للصراع في اليمن”.
وشدد على أن الحكومة البريطانية ستعمل مع شركائها لإعادة أطراف النزاع لطاولة المفاوضات بحضور الولايات المتحدة مطلع العام المقبل مشيرا إلى أن قتل جماعة الحوثي للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح قد يزيد من تفاقم الصراع في اليمن.
وقال المسؤول البريطاني إنه طلب من المسؤولين الإماراتيين خلال زيارته لأبوظبي ضرورة رفع حصار اليمن والسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى البلاد، مشيراً أنَّ وجهات نظر المملكة المتحدة تتفق مع سلطنة عمان.
وكان الوزير البريطاني قد التقى خلال زيارته بالإضافة إلى السلطان قابوس، الرئيس الإيراني حسن روحاني وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق