أخبار محليةاخترنا لكمغير مصنف

حزب صالح يتهم الحوثيين بقتل وإصابة 10 من القوات الموالية له في صنعاء

حزب صالح أكد دعمه لحق الشخصيات الاعتبارية في الدفاع عن النفس والممتلكات يمن مونيتور/ صنعاء/ خاص:
أعلن حزب الرئيس اليمني السابق، اليوم الأربعاء، أنَّ 4 قتلى و6 جرحى سقطوا من القوات الموالية له برصاص حلفائه في جماعة الحوثي بصنعاء.
وقال موقع “المؤتمر نت” الناطق باسم الحزب إنَّ هؤلاء سقطوا في اعتداء الحوثيين على “جامع الصالح” ومنزل العميد طارق محمد صالح، رئيس الحرس الخاص ل”علي عبدالله صالح”.
جاء ذلك بعد ساعات من تحميل الحزب، حليفه الحوثي المسؤولية الكاملة عن القتلى والجرحى وكل ” قطرة دم كل قطرة دم تسال بين اليمنيين”.
ووصف بيان الحزب ما قام به الحوثيين بالتهديد الوحدة “الوطنية”.

وقال إن الحوثيين انتشروا حول منازل وممتلكات صالح وأفراد عائلته، ومنازل قيادات المؤتمر ومقرات الحزب، فارضين حصاراً مسلحاً على تلك المنازل، ما أدى إلى اندلاع الاشتباكات وتبادل إطلاق للنار.
وأضاف أنه “لم ولن يكون سببا في أي من هذه الممارسات والتصرفات اللامسئولة التي تخدم العدوان- في إشارة للتحالف العربي المساند للحكومة المعترف بها دولياً” لكنه أكد حقه في الدفاع عن النفس بالقول: “يؤكد دعمه وتمسكه بحقه وحق كل الشخصيات الطبيعية والاعتبارية في الدفاع عن ممتلكاتهم الخاصة من أى عدوان خارجي أو داخلي من قبل أي طرف كان يتجاوز مؤسسات الدولة.. فانتهاك الحرمات الخاصة جرائم كبرى طالما تتم خارج الدستور والقانون”.
واندلعت، اليوم الأربعاء، مواجهات مسلحة، بين مسلحي الحوثي وموالين للرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح، في العاصمة صنعاء.
 وأفاد مراسل “يمن مونيتور” ظهر اليوم نقلا عن سكان، أن اشتباكات اندلعت بين الجانبين بعد دخول مسلحين حوثيين إلى جامع الصالح بصنعاء، وهو ما تم رفضه من قبل أفراد حراسة المسجد التابعين لصالح”.
ومنذ أشهر تشهد العلاقة بين الحوثيين وأنصار صالح توترا كبيرا، في ظل اتهامات متبادلة بين الجانبين، حول سوء الحكم في مناطق سيطرتهما، والفساد المالي والإداري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق