غير مصنف

مصدر عسكري ينفي وجود ضحايا في صفوف الجيش إثر قصف التحالف معسكراً بتعز

المسؤول العسكري أكد سقوط 3 نساء كنّ بالقرب من المعسكر، نافياً وجود خسائر بصفوف قواته. يمن مونيتور/ تعز/ خاص

نفى مصدر عسكري في الجيش الوطني، اليوم الثلاثاء، سقوط ضحايا في صفوف الجيش الوطني إثر غارات جوية شنتها مقاتلات حربية على معسكر للجيش بمحافظة تعز وسط اليمن.
وقال “عبدالباسط البحر”، نائب المتحدث باسم قيادة محور تعز في تصريح خاص لـ”يمن مونيتور”، إن “غارات جوية (لم يعرف مصدرها)، استهدفت موقعا للواء 22 بالجيش الوطني في جبل العروس الاستراتيجي بتعز، أدت إلى تدمير مطار مدني لهبوط الطائرات داخل المعسكر”، نافياُ أنباء تحدثت عن خسائر في صفوف الجيش الوطني، أو في العتاد العسكري.
لكنه أكد “مقتل 3 نساء وإصابة مواطنين اثنين، أحدهم إصابته خطيرة، أثناء مرورهم على متن سيارة بجوار موقع جبل العروس”.
وأشار “البحر” إلى أن “قائد محور تعز يجري اتصالات بقيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في مدينة “عدن” لكشف ملابسات الحادث.
وتشهد محافظة تعز منذ أكثر من عامين اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية المسنودة من التحالف العربي من جهة، والحوثيين والقوات الموالية لهم، خلفت آلاف القتلى والجرحى من الطرفين، فضلا عن سقوط آلاف القتلى والجرحى من المدنيين بقصف عشوائي نفذه الحوثيون على أحياء خاضعة لسلطات الجيش والمقاومة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق