أخبار محليةغير مصنف

الحكومة اليمنية تستنكر دعوات الحوثيين لإرسال طلاب المدارس إلى الجبهات

استنكرت الحكومة اليمنية، الدعوة التي أطلقها، القيادي في جماعة الحوثي المسلحة “حسن زيد”، والداعية إلى تعطيل العملية التعليمية في المناطق التي لا زالت خاضعة لسيطرة جماعة الحوثي وتوجيه طلاب المدارس والكادر التعليمي لجبهات القتال.

يمن مونيتور/عدن/متابعة خاصة

استنكرت الحكومة اليمنية، الدعوة التي أطلقها، القيادي في جماعة الحوثي المسلحة “حسن زيد”، والداعية إلى تعطيل العملية التعليمية في المناطق التي لا زالت خاضعة لسيطرة جماعة الحوثي وتوجيه طلاب المدارس والكادر التعليمي لجبهات القتال.
جاء ذلك خلال تصريحات لوزير الإعلام اليمني “معمر الإرياني” والتي نشرتها وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”.
وقال “الإرياني” إن هذه التصريحات تؤكد استمرار الحوثيين في تجنيد الأطفال واستغلالهم في العمليات القتالية ضد اليمنيين دون أكتراث بأرواحهم ومصائرهم ومستقبلهم ضاربين عرض الحائط بكافة القوانين والأعراف الدولية التي تمنع استغلال الأطفال والزج بهم في الصراعات السياسية.
وأضاف “الإرياني”، أن الوقت الذي تطالب فيه الحكومة الشرعية المجتمع الدولي الضغط على جماعة الحوثي لتسريح الأطفال المجندين في صفوفهم ومغادرتهم للمتارس وإعادتهم للمدارس وترك القنابل والبنادق وحمل الاقلام والدفاتر، نفاجئ بإطلاق احد القيادات الحوثية لهذه الدعوة لتعطيل العملية التعليمية والزج بالأطفال لقتال اليمنيين خدمة للأجندة الإيرانية التوسعية في المنطقة.
وأعتبر الارياني أن حسن زيد يكشف عن حالة الاستهتار التي يتعامل بها الانقلابيون الحوثيون بالعملية التعليمية وأرواح الأطفال ومعاناة أسرهم.
وقال :”في الوقت الذي ترسل فيه القيادات الحوثية أبنائها للدراسة خارج اليمن، أو تعينهم في أهم الوظائف المدنية في العاصمة صنعاء وغيرها من المدن اليمنية، تدفع بأبناء الشعب اليمني ليقتلوا في الجبهات “.
وناشد الارياني الأمم المتحدة والمنظمات الدولية التدخل الحازم والضغط عل الانقلابيين الحوثيين بما يكفل حماية الأطفال والحيلولة دون الزج بهم في أتون الحرب والنأي بالعملية التعليمية عن الصراعات السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق