الأخبار الرئيسيةحقوق وحرياتغير مصنف

وقفة احتجاجية لأمهات المختطفين اليمنيين أمام مقر الأمم المتحدة بصنعاء

نظمت رابطة  أمهات المختطفين اليمنيين، اليوم الإثنين، وقفة احتجاجية أمام مقر المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في العاصمة صنعاء، للمطالبة  عن المختطفين  لدى الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبد الله صالح. يمن مونيتور/ صنعاء/خاص
نظمت رابطة  أمهات المختطفين اليمنيين، اليوم الإثنين، وقفة احتجاجية أمام مقر المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في العاصمة صنعاء، للمطالبة  عن المختطفين  لدى الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبد الله صالح.
وأفاد  بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية حصل يمن مونيتور على نسخة منه ” تستمر جماعة الحوثي وصالح المسلحة بانتهاكاتها الممنهجة بحق أبنائنا المختطفين في سجونها، مشيرا إلى أنه منذ ما يقارب الشهرين منعت الجماعة الزيارة عن العشرات من أبنائنا المختطفين في سجن الأمن السياسي بصنعاء”.
وأضاف البيان أن ” الوضع وصل إلى منعهم إدخال الطعام والماء والأدوية، ومنع أي محاولة من قبل الأهالي للسماح لهم بالزيارة”.
وأدان البيان ما يقوم به الحوثيون من انتهاكات ممنهجة ومستمرة بحق المختطفين والمخفيين قسراً داخل سجن الأمن السياسي بصنعاء تحديدا، وبقية السجون،  وبحق أمهاتهم وآبائهم على بواباته، في انتهاك صارخ لكل حقوق الإنسان والقيم والأعراف القبلية والإنسانية”.
وناشد البيان المنظمات الحقوقية والإنسانية زيارة سجن الأمن السياسي والاطلاع على أوضاع المختطفين والمخفيين قسراً داخله، ومنع تعريض المختطفين للتعذيب والتجويع والتهديد الممنهج على أيدي مشرفي السجن”.
وحمل بيان أمهات المختطفين جماعة الحوثي وصالح مسؤولية حياة وسلامة جميع المختطفين والمخفيين قسراً في كل سجونهم، مطالبا بإطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.
وما يزال الآلاف من المختطفين يقبعون في سجون الحوثيين وحلفائهم، منذ بدء الحرب في اليمن، قبل حوالي ثلاثة أعوام، بينهم أعداد من السياسيين والحقوقيين والصحفيين.
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق