أخبار محليةغير مصنف

إعلان حالة ‏الطوارئ لمواجهة ‏الكوليرا في شبوة اليمنية

أعلنت السلطات المحلية في محافظة شبوة اليمنية، ‏حالة الطوارئ في المشافي الرئيسة بعاصمة المحافظة ‏ومديرياتها، لمواجهة المخاطر المحتملة لتفشي وباء ‏الكوليرا بين المهاجرين غير الشرعيين القادمين من ‏منطقة القرن الأفريقي.‏

 يمن مونيتور/شبوة/متابعة خاصة
أعلنت السلطات المحلية في محافظة شبوة اليمنية، ‏حالة الطوارئ في المشافي الرئيسة بعاصمة المحافظة ‏ومديرياتها، لمواجهة المخاطر المحتملة لتفشي وباء ‏الكوليرا بين المهاجرين غير الشرعيين القادمين من ‏منطقة القرن الأفريقي.‏

وأصدر وكيل أول المحافظة محمد صالح بن عديو ‏توجيهاً بإعلان حالة الطوارئ وذلك بعد إصابة أكثر ‏من 20 شخصاً بمرض الكوليرا خلال أسبوع، ووفاة ‏عدد منهم.‏

وطالب، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية ‏الرسمية، الصحة والسكان ومنظمة الصحة ‏العالمية بضرورة التدخل لمساعدة المحافظة في احتواء ‏الكارثة الوبائية، ومنع انتشار العدوى بها بين السكان.

 وأشاد بسرعة استجابة قيادة فرع الهلال ‏الأحمر اليمني بالمحافظة وتعاونها في تخصيص مقرها ‏الطبي في عتق مركزاً للحجر الصحي للمرضى ‏المصابين بالوباء.‏

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أكدت في بيان لها أمس الأول، وفاة 103 أشخاص جراء وباء الكوليرا في اليمن والاشتباه بأكثر من 20 ألف حالة مصابة بالمرض.

وذكرت المنظمة في تقرير لها، أن 15 محافظة يمنية من أصل 22 استسلمت لوباء الكوليرا، فيما بلغ عدد المشتبه بإصابتهم بالمرض 21 ألفا و790 شخصا.

من جهتها حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) من تعرض نحو مليون طفل في كل من نيجيريا والصومال وجنوب السودان واليمن لخطر الموت جراء الكوليرا، وكانت المنظمة قد أشارت سابقا إلى أن طفلا يمنيا واحدا على الأقل يموت كل عشر دقائق بسبب سوء التغذية والأمراض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق